السودان

الحكومة توافق على تقديم المساعدات الانسانية بمناطق الحركة الشعبية بالمنطقتين

وافقت الحكومة السودانية على البدء في تنفيذ مقترح مكتب الامم المتحدة للعون الانساني في السودان لتقديم العون الانساني من الداخل للمواطنين في مناطق الحركة الشعبية بالمنطقتين خاصة فيما يلي الغذاء وتطعيم الاطفال والماشية.

وقال د. فيصل حسن ابراهيم، مساعد رئيس الجمهورية نائب الرئيس لشؤون الحزب، سبق أن وافقت الحكومة على المقترح الامريكي في المحور الانساني في مفاوضات السلام ورفضته الحركة الشعبية.

وجدد مساعد الرئيس، الذي خاطب الجلسة الافتتاحية لورشة الاطار المعياري الدولي للمساعدات الانسانية،حرص الحكومة على تحقيق السلام والتنمية في جميع ربوع الوطن.

وأشار إلي أن المؤتمر الوطني يهتم بمنظمات العمل المدني والتعامل معها وأن تعمل وفق المعايير الدولية، مضيفآ ان السودان يعمل على أن ينتقل العون الانساني من الدعم الطاري إلي التنمية المستدامة.

ووعد فيصل أن تجد مخرجات الورشة اهتمام كبيرا من قيادة الدولة والحزب.

وقالت امينة امانة المنظمات بالمؤتمر الوطني آمال محمود في تصريحات صحفية عقب الجلسة الافتتاحية أن الورشة التي تضم قيادات رفيعة من هياكل الحزب تاتي في اطار دعم وتعزيز المسار الانساني في ملف السلام والمفاوضات.

وأشارت لحرص المؤتمر الوطني على تطوير السياسات وبناء القدرات والتنسيق والتعاون مع منظمات المجتمع المدني المحلية والدولية التي تعمل في المجال الانساني حرصا لايصال المساعدات للمدنيين في مناطق النزاعات.

واوضحت آمال بأن السودان يتقدم في المسار الانساني بعد موافقته على المقترح الامريكي لايصال المساعدات ويتوقع أن يحدث ذلك تقاربا في وجهات النظر وأثر ملموس في الأرض ودعم سياسة الدولة في الاهتمام بالسلام المستدام.

سودان برس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى