اقتصادالسودان

رئيس الوزراء يوجه بمضاعفة أداء هيئة المواصفات والمقاييس

وجه الاستاذ معتز موسى رئيس الوزار وزير المالية والتخطيط الاقتصادي بتسريع الخطى في إكمال عمليات الحوسبة الالكترونية  وحوسبة العمليات خصوصا في إصدار شهادات الجودة والتبادل والربط الشبكي مع الأجهزة المختصة.

وأشار لأهمية إزالة كافة التقاطعات مع الولايات وحثهم على الالتزام بإتحادية المواصفات وفق دستور البلاد.

أشاد موسى بدور الهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس في دعم الاقتصاد الوطني وحماية المستهلك، مشيراً لأهمية عمل الهيئة في الاحتكام لمواصفات قياسية مرجعية حتى لا يختلط (الحابل بالنابل).

وثمن ثمن لدى تفقده مختبرات الهيئة بدور العاملين بها معرباً عن رضاه التام بما تقوم به من أدوار متعاظمة عبر منهجية عمل مهني إحترافي وتنظيم دقيق.

وقال ان أي عمليات تجارية تتم بدون مقاييس ومواصفات غير مضمونة النتائج داعياً إلى أن تكون المقايسة والمواصفة أساس كل شئ في البلاد وتتميز بمواصفات دقيقة.

وأكد موسى أن على الهيئة دور كبير ومتعاظم لكونها تمثل عملية استراتيجية مهمه في خارطة الدولة وليست جهة إيرادية بل تعتبر صمام أمان للبلاد، مشددا على اهمية مراجعة القوانين وتطوير اللوائح وتشديد العقوبات على كل من يخالف المواصفات، مع التأكيد على تطوير البنى التحتية للهيئة وشمول المعامل للمجالات كافة.

ودعا لوضع مواصفات ورؤية مشتركة لتحديد كفاءة الطاقة لكل الأجهزة الكهربائية لتوفير الطاقة الكهربائية منعا للهدر.

وطالب موسى بضرورة وضع قوائم بيضاء لإختبارات السلع تكون معتمدة  لتسهيل عمليات التخليص وسرعة الاجراءات.

وأضاف أن الهيئة تمثل بعدا إتحاديا يهدف لحماية إنسان السودان وهي إستراتيجية الدولة الرامية في توفير الأمان والحماية لمواطنيها وأن المواصفات تقوم بهذا الدور الكبير في الدفاع عن المستهلكين.

وأشاد رئيس الوزارء وزير المالية والتخطيط الاقتصادي بتقارير الأداء وخطتها وموازنة الهيئة للبرامج والأداء واصفاً إياها بأولى الجهات التي التزمت بتطبيقها.

كما طالب بتسريع وتسهيل إجراءات عمليات الصادر والتأكد من إحكام جودتها، متعهدا بتذليل كافة العقبات التي تواجه الهيئة في أداء مهامها الوطنية الكبيرة ومتابعة وتقييم الأداء عبر اجتماعات وتقارير دورية .

من جهتة أحمد سعد عمر وزير رئاسة مجلس الوزراء عن تقديره للجهود التي تقوم بها المواصفات  والعاملين بها في أداء المهام المنوطة بهم رغما عن الظروف المعقدة والتحديات ،وطالب بمزيد من دعم الدولة لأنشطتها وبرامجها وإكمال مدينة المواصفات بسوبا وتهيئة بيئة العمل وتطوير المختبرات الفنية لتشمل كل الولايات.

وعبر الدكتور عوض محمد أحمد سكراب المدير العام للهيئة عن سعادتهم بهذه الزيارة المهمة والتي لها مابعدها في تعزيز عمل المواصفات في البلاد مؤكدا استشعارهم لحجم المسؤولية الكبيرة في حماية المستهلكين وترقية الاقتصاد الوطني.

 

سودان برس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى