السودان

المنبر الديمقرطي القومي: تعديل الدستور (انتكاسة) وخروج على وثيقة الحوار

كشف رئيس حزب المنبر الديمقرطي القومي فيصل يس، أن اجتماعاً موسعاً ضم كتلة قوى التغيير بالبرلمان وأحزاباً سياسية بحث عدداً من القضايا السياسية الراهنة، وخلص الى رفض تعديل الدستور في الوقت الراهن.

وقال فيصل لـ (الجريدة) أمس، إن الاجتماع الذي انعقد الخميس الماضي شدد على رفض تعديل الدستور، لعدم وجود ما يبرر التعديل، خاصة وان الدستور الانتقالي لعام 2005م الساري حالياً يعد من افضل الدساتير وتمت اجازته من قبل قوى سياسية معتبرة.

وأضاف أن قوى سياسية مشاركة في الحوار الوطني ترى ان تعديل أي من مخرجات الحوار أو تعديل الدستور يمثل انتكاسة وخروجاً على وثيقة الحوار الوطني التي تمت اجازتها بشكل نهائي.

 

الجريدة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق