السودانولايات

تصاعد الأوضاع بالقضارف وأجتماع طارئ للجنة أمن الولاية

تصاعدت حدة الأوضاع بولاية القضارف في أعقاب أحداث العنف التي شهدتها المدينة امس، ودخلت لجنة أمن الولاية في إجتماع طارئ صباح اليوم مستمر حتى كتابة الخبر. وابلغ مصدر مطلع (سودان برس) أن قوى الحرية والتغيير عازمة على قيام الموكب المحدد الساعة الواحدة ظهرا والخاص بإقالة الوالي بوسط المدينة.
وحسب المصدر يباشر والي الولاية المكلف اللواء نصر الدين عبدالقيوم مهام إدارة الولاية من قيادة الفرقة بالقوات المسلحة بالولاية.
وإصدر الوالي المكلف توجيهات لمدير الشرطه باتخاذ إجرات قانونيه أمس بالقبض علي مجموعه من الاعلامين من قحت لإعلان الندوة، وأبدت قوي الحريه غضبها من مدير الشرطه لملاحقة شباب المقاومه ومضايقتهم.
وقالت قوي ٳعلان الحرية والتغيير – ولاية القضارف في بيان حصل عليه (سودان برس)، لقد شهد سوق القضارف الاربعاء احداث شغب ونهب وسطؤ قامت بها مجموعة منظمة تابعة لُمليشيات النظام البائد وبتوجيه ودعم من رموزه وقادة الثورة المضادة.
وأبانت ان ماتم يعد محاولة فاشلة الهدف منها تشويه صورة ثورة ديسمبر المجيدة التي شهد بعظمتها كل ثوار العالم . وأبانت انه تٲكيداً للمؤامرة التي حدثت تم سحب سيارات الشرطة التي كانت تتمركز في عدة نقاط في السوق الكبير لتحل محلها سيارات الٲمن وبعض افراد الٲمن الشعبي بغرض تشويه صورة الثوار الذين يتٲهبون للمشاركة في موكب المطالبة بٳقالة والي ولاية القضارف المكلف الذي دعت له قوي ٳعلان الحرية والتغيير اليوم الخميس.
وأكدت قوى التغيير في بيانها أن المواكب سوف تنطلق من شارع المليون ثائر وسط سوق القضارف متجهاً صوب (ٲمانة الحكومة) .
وتعهدت قوى ٳعلانَ الحرية والتغيير عهد الٲوفياء ٲن تظل بكم ومعكم حارسةً وحامية لثورتكم السلمية العظيمة وتكشف وتفضح كل مؤامرات بقايا النظام التي تهدف الي حرف الثورة السلمية عن تحقيق اهدافها.
واعتبرت ٳقالة والي ولاية القضارف من ٲهم خطواتها، مناشدة الجميع للمشاركة بفعالية في الموكب الحاسم .

سودان برس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى