السودانتغطياتولايات

العون الانساني: قرار عودة المنظمات الأجنبية “المطرودة” لا رجعة منه

أكد مفوض العون الانساني الدكتور محمد السناري مصطفي، أن قرار عودة المنظمات الأجنبية المطرودة من السودان التي أوقفها النظام البائد لارجعة منه، مؤكدا أن ابواب المفوضية مفتوحة من اجل تسهيل العمل الانساني في السودان. ودعا السناري خلال مخاطبته الاحتفال بمناسبة اليوم العالمي للسلام، المنظمات، للعمل وفق ماهو متفق عليه في خارتطها الانسانية دون المساس بالامن والسيادة الوطنية.
وقال ان المفوضية شرعت في تاهيل وتدريب المنظمات في مختلف المجالات، داعيا الي العمل من اجل وضع القانون والمشاركة فيه حتي يتوافق عليه الجميع من أجل عمل انساني مرن، واضاف ان العمل الانساني لن ينطلق ما لم يتحقق السلام.
وكشف السناري عن اتخاذ المفوضية لجملة من التدابير والاجراءات لتسهيل العمل الانساني في السودان، مؤكدا ان المرحلة تتطلب قيادة عمل تطوعي كبير خاصة في الولايات. ودعا المنظمات الي التبشير بالسلام والجلوس مع النازحين وتمكينهم من العودة الطوعية، مؤكدا ان المفوضية ستوفر مشروعات انتاجية لكل العائدين بالتعاون مع وكالات الامم المتحدة.
من جهته أكد المهندس نادر عبد القادر رئيس تجمع جمعيات ومؤسسات المجتمع المدني بالسودان، ان التجمع قصد به جمع المنظمات في كيان واحد والعمل من أجل تطوير العمل الانساني.
وكشف عن استحداث شبكة اتصالات بين مجموعات ومؤسسات المجتمع المدني في الوطن العربي.
وأشار عبدالقادر الي ان الاحتفال باليوم العالمي للسلام ياتي في اطار الجهود التي تبذلها المنظمات من اجل التنمية المستدامة.

سودان برس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى