السودان

السعودية: الرياض تعمل على رفع السودان من قائمة الإرهاب

أعلنت وزارة الخارجية السعودية، الأحد أن الرياض تعمل على رفع السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب.

وجاء هذا الإعلان على حساب الوزارة على شبكة تويتر، بعد اجتماع عقد في الرياض بين العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز ورئيس مجلس السيادة الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان ورئيس وزراء السودان عبد الله حمدوك.

وكانت الولايات المتحدة قد أدرجت السودان على قائمتها للدول الراعية للإرهاب في عام 1993، بعد مزاعم عن دعم حكومة الرئيس السوداني السابق عمر البشير للإرهاب.

وظل وجود السودان في تلك القائمة غير مؤهل للحصول على تمويل من جهات الإقراض مثل صندوق النقد الدولي والبنك الدولي فضلا عن التخفيف من أعباء الديون وهو أمر يحتاج إليه بشدة على العكس.

ومن المتوقع أن يفتح رفع السودان من قائمة الإرهاب الباب أمام الاستثمار الأجنبي.

وكان مسؤول أمريكي كبير قد أعلن في أغسطس أن واشنطن ستختبر تعهد الحكومة الانتقالية الجديدة في السودان باحترام حقوق الإنسان وحرية الرأي وكفالة دخول المساعدات الإنسانية قبل رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وقال حمدوك في الشهر الماضي إنه أجرى محادثات مثمرة مع مسؤولين أمريكيين حول هذا الأمر وعبر عن أمله في إمكانية التوصل إلى اتفاق بشأنه في القريب العاجل.

وجاء في تغريدة الخارجية السعودية أيضا أن المملكة تعمل على “إقامة عدد من المشاريع الاستثمارية الطموحة.. وتجويد المشاريع القائمة” في السودان، مضيفة أن السعودية تعمل كذلك على دعم السودان “في المحافل الدولية وتوفير بيئة الاستثمار والتوسع الزراعي”.

وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى