السودان

رئيس الجمهورية يؤكد متانة وأزلية العلاقات مع إثيوبيا

أكد رئيس الجمهورية المشير عمر البشير متانة وأزلية العلاقات بين السودان وإثيوبيا وحرصه على تطويرها في المجالات كافة. وشدَّد على وقوف السودان حكومةً وشعباً مع إثيوبيا، بما يحقق تطلعات البلدين في المجالات كافة.

وأعرب رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد، خلال اللقاء مع الرئيس البشير في مقر إقامته في بحر دار، مساء السبت، أعرب عن تقديره العميق لاستحابة البشير للمشاركة في منتدى تانا. وقال إنه يعد السودان بلده الثاني والبشير بمثابة أخ أكبر يلجأ إليه.

وعبَّر عن امتنانه للمعاملة الكريمة التي يتلقاها المواطنون الإثيوبيون في السودان.

من جهته، أوضح وزير الدولة بالخارجية محمد عبدالله إدريس، في تصريحاتٍ صحفيةٍ، أن اللقاء شدَّد على التنسيق والتعاون بين البلدين في المجالات كافة على المستويين الإقليمي والدولي، مبيناً أن الرئيسين بحثا تنشيط التجارة الحدودية وتأمينها.

إلى ذلك، قال وزير الخارجية الإثيوبي، ورقيني قبيو، إن رئيس الجمهورية البشير هو أول رئيس على المستويين الدولي والإقليمي يلتقي رئيس وزراء إثيوبيا، مما يؤكد متانة وعمق علاقات البلدين. ووصف اللقاء بالتاريخي والأخوي. وقال إنه محطة مهمة في تعزيز علاقات البلدين.

وأضاف: “الرئيسان أكدا أهمية العمل معاً يداً بيد على المستوى الثنائي وتحت مظلة الإيقاد”.

وأكد قبيو أنه سيعمل ما في وسعه للارتقاء بعلاقات البلدين إلى أعلى مستوياتها لتصبح الأقوى على نطاق أفريقيا.

 

 

وكالات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق