السودان

الأمة القومي يرفض العنف ويحذر من قمع الحريات

الخرطوم: سودان برس
أعلن حزب الامة القومي يرفض العنف من حيث المبدأ، وحذر من مغبة قمع الحريات والبطش بالمسيرات السلمية، مؤكدا على ضرورة صيانة حرية التعبير في المواكب والمسيرات،

وناشد الحزب فس بيان حصل عليه (سودان برس)، السلطة الانتقالية بتحمل مسئوليتها في حماية المواطنين والوفاء بإستحقاقات الحكم الانتقالي المنصوص عليها في الوثيقة الدستورية.

وأضاف إن استخدام العنف المفرط الذي تعرض له الموكب السلمي امس الخميس غير مبرر، وغير مقبول، ويستدعي المساءلة الفورية للأجهزة الشرطية.

وفيما يلي يورد (سودان برس) بيان حزب الأمة القومي

بسم الله الرحمن الرحيم
حزب الأمـة القومــي
الأمانة العامـة

رفض القمع واستخدام العنف المفرط ضد المواكب السلمية

إن ثورة شعبنا تميزت عن غيرها من الثورات بالسلمية، بها هزمت الآلة القمعية للنظام المباد، وقد حافظت على هذا النهج السلمي خلال الفترة الانتقالية تعبيرا عن دعم النظام الانتقالي وإستنهاض الشعب للمحافظة علي مكتسبات الثورة وحمايتها من الإختطاف ومن الثـورة المضـادة.
وجاءت المواكب السلمية والمسيرات من أجل إستكمال مقاصـد الثورة وبناء مؤسسات الحكم الانتقالي، وهذا حق كفلته الوثيقة الدستورية، ويتوافق مع الحريات العامة وحقوق الانسـان في كل الأعراف والمواثيق الدولية.
إن استخدام العنف المفرط الذي تعرض له الموكب السلمي امس الخميس غير مبرر، وغير مقبول، ويستدعي المساءلة الفورية للأجهزة الشرطية.
ان حزب الامة القومي يرفض العنف من حيث المبدأ، ويحذر من مغبة قمع الحريات والبطش بالمسيرات السلمية، ويؤكد على صيانة حرية التعبير في المواكب والمسيرات، ويناشد السلطة الانتقالية بتحمل مسئوليتها في حماية المواطنين والوفاء بإستحقاقات الحكم الانتقالي المنصوص عليها في الوثيقة الدستورية.

21 فبراير 2020

الأمانة العامـة لحـزب الأمـة القومـي

أم درمان- دار الأمـة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى