السودانتغطياتولايات

فشل المفاوضات السودانية حول تعيين الولاة والمجلس التشريعي

الخرطوم: جوبا – سودان برس
كشف عضو مجلس السيادة الناطق الرسمي باسم الوفد المفاوض محمد حسن التعايشي ان الحكومة المدنية اتخذت قرارا نهائيا بتكليف ولاة مدنيين دون انتظار اتفاق السلام مع الجبهة الثورية.

وأوضح التعايشي في حديثه لبرنامج (مؤتمر اذاعي) ،الجمعة ان تعيين الولاة اصبح أمرا ملحا ولا يقل اهمية من اتفاق السلام نفسه، ونوه إلى انهم فشلوا في الوصول لصيغة واتفاق مع الشركاء في الثورية، حول تعيين الولاة والمجلس التشريعي، اردف: “أقول ذلك بكل اسف”.

وقال ان الولايات تواجه فراغا يستوجب أن يسد سريعا بتكليف الولاة ، وشدد على ان الاتجاه سيمضي خلال اليومين القادمين، مؤكدا أن تعيين الولاة أصبح أمراً ملحاً ولا يقل أهمية من اتفاق السلام نفسه.

ونوه التعايشي إلى أن الحكومة المدنية اتخذت قراراً نهائياً بتكليف ولاة مدنيين دون انتظار اتفاق السلام مع الجبهة الثورية.

من جانبه أكد نائب رئيس فريق الوساطة الجنوب سودانية لمفاوضات جوبا ضيو مطوك عدم حدوث إختراق في ملف تعيين الولاة والمجلس التشريعي.

وعزا ذلك بسبب عدم رفع اللجنة المختصة بمناقشة تقريرها حتي الآن وأضاف سننتظر تقريرها. وكشف مطوك في تصريحات صحفية عقب التنوير الذي قدمته الوساطة للبعثات الدبلوماسية في جنوب السودان عن سير المفاوضات الجمعة بمقر المفاوضات بفندق بالم أفريكا.

وأبان أن هدف بلاده إيقاف صوت البندقية في كل أفريقيا وهو شعار رفعته بلاده من أجل تحقيق السلام في جميع المناطق التي تشهد نزاعات بالقارة الإفريقية.

وقال مطوك: (عقدنا جلسة تنويرية للبعثات الدبلوماسية في جوبا وقمنا بابلاغهم بأننا على مشارف الانتهاء من التفاوض والتوقيع على السلام ومن ثم متابعة تنفيذه).

وأضاف: (بالطبع التنفيذ يحتاج للأموال لانفاذه وسنبحث عن التمويل لتنفيذ الاتفاق)، مجددا تأكيداته بانطلاقة التفاوض مع الحركة الشعبية شمال بقيادة عبدالعزيز الحلو الاسبوع القادم.

وأشار إلى أن الحراك الذي تم من قبل وفود الحرية والتغيير التي جاءت من الخرطوم ساهم في عودة الحلو للتفاوض وتوقع حدوث اختراق في التفاوض معه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى