اقتصادالسودانتغطيات

فوضى بمؤتمر صحفي لوزير المالية وصحفيون يغادرون

الخرطوم: سودان برس
شهد المؤتمر الصحفي لوزير المالية والتخطيط الإقتصادي إبراهيم البدوي الذي عقد بوكالة السودان للأنباء بالخرطوم فوضى ادت لمغادرة صحفيون قاعة المؤتمر.

وقال عدد من الصحفيين أن المؤتمر ضم ناشطين واسفيريين ليس لهم علاقة بالصحافة ما افسد ترتيبات المؤتمر، محتجين على عدم اختصار المؤتمر الصحفي على الاعلاميبن.

وفقد مقدم المؤتمر السيطرة عليه واعتلى عدد من الصحفيين منصة الأسئلة وتدخل المدير العام لوكالة السودان للأنباء في محاولة السيطرة على الموقف.

وشهد النقل المباشر للمؤتمر الصحفي عبر الفضائيات مشاكل في جودة الصوت.

وقال وزير المالية ابراهيم البدوي في المؤتمر الصحفي ان الاقتصاد السوداني مأزوم منذ الازل وظل كما هو كالمريض الذي لايتناول الدواء.

وأضاف للأسف الشديد ظلت العقوبات نافذة بعد ثورة ديسمبر ولم يتم تقديم دعم اقتصادي كافي سوى من السعودية والامارات.

وقال نحتاج لتوفير النقد الاجنبي لتوفير الاحتياجات وكنا في مرحلة معينة بعد الثورة في حاجة لتوفير تمويل لباخرة قمح وكان ذلك بداية العلاقة بين وزارة المالية بشركة الفاخر بشراء احتياجات فترة معينة لقصر ذات اليد .

وأوضح أن الحديث عن توسيع مظلة الشراء للذهب عبر موارد حقيقية او في حالة التصدير صغير الحجم تشتري المالية الحصيلة بموارد حقيقية حتى تحافظ المالية على استقرار الاقتصاد وكبح التضخم وسعر الصرف .

وأقر بالتاخير في كبح جماح التضخم وسعر الصرف لكن لدينا خطة لمعالجة الوضع .

وبشر البدوي برفع العقوبات الاقتصادية عن عدد من الكيانات وتم الإعلان اليوم بان سعر الدولار 85 جنيه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى