الاخبار

النيابة تستدعي مسؤل بشبهة فساد في عطاء “حمامات” بالخرطوم بحري

الخرطوم: سودان برس
أصدر وكيل نيابة مكافحة الفساد بالخرطوم، امرا باستدعاء المدير التنفيذى لمحلية بحرى عماد الدين خضر، للتحقيق معه فى البلاغ الموجه ضده من احدى الشركات تتهمه بالفساد فى فرز عطاء حمامات بموقف الحاج يوسف بحري.

وتعود التفاصيل الى تراجع المذكور عن إعلان نتيجة العطاء المقدم للحمامات المتنافس عليها من قبل الشركة الشاكية وخمسة رجال أعمال بينهم التاجر سلم محمود الذى تقدم بطلب أخر الى وزارة العدل ومقاضاة محلية بحري.

وكانت الشركة الشاكية قدمت بلاغها الى نيابة مكافحة الفساد وقالت فى شكواها ان المدير التنفيذى الغى فرز العطاء الذى تمخض عن فوز ثلاثة متقدمين هم التاجر سلم والشركة وشخص ثالث وتغيب ثلاثة متقدمين عن العطاء.

وأوضحت ان مظروف من خارج المنافسة لتاجر سابع تم الدفع به الى لجنة الفرز وهو غير متقدم للمنافسة وتم استبعاده بعد احتجاج الفائزين الثلاثة الذين ادخلوا فى منافسة ثلاثية لإختيار واحد منهم للفوز.

وقالت الشركة انها فوجئت بالغاء المنافسة وإعادة اعلان التقديم للعطاء من جديد مع اضافة كلمة ” المدير التنفيذى غير مقيد بأعلى او أدنى عطاء” والتى لم تكن متضمنة فى الاعلان الاول الامر الذى اعتبرته فساد ادارى يسمح للمنافس السابع بالدخول للمنافسة.

وأشارت الى ان الغاء فوز المتقدمين الثلاثة جاء لافساح المجال للمتقدم السابع للفوز بالعطا.

ومن جهته قال التاجر سلم محمود انه تقدم بدعوى قضائية منفصلة ضد محلية بحرى لدى القضاء المدنى وطلب منه أخذ الأذن من وزير العدل لمقاضاة المحلية.

وأضاف سلم ان ما تم فى عطاء الحمامات يعتبر “فساد ادارى” واضاف: ان احد المتقدمين وهو من اتباع النظام المخلوع عرض عليه مبلغ 300 الف جنيه نظير التنازل له من عطاء الحمامات ونفس المبلغ للشركة الشاكية فى نيابة الفساد.

واشار سلم الى ان هناك ” 7″ مواقع حمامات عامة فى سوق بحرى تتبع للمحلية كانت تؤجر باجور زهيدة لكيزان فى النظام البائد مقابل 4000 الاف جنيه كأجر شهري، وكانت توزع بدون عطاءات.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق