الاخبارولايات

إغلاق كامل للولاية الشمالية لمدة 10 أيام لتزايد إصابات كورونا

دنقلا: سودان برس

قررت اللجنة العليا للتصدي لجائحة كورونا بالولاية الشمالية في اجتماعها اليوم بدنقلا برئاسة والي الولاية الشمالية البروفيسر أمال محمد عز الدين قررت الاغلاق الكامل لحدود الولاية الشمالية اعتبارا من يوم غد الاربعاء لمدة عشرة أيام.

وكانت الولاية الشمالية قد شهدت خلال الفترة الماضية ازدياد كبير في حالات الأصابة بفيروس كورونا ما ادى لإغلاقها في السابق.

وشددت اللجنة على تأمين مداخل ومخارج الولاية مع ولايتي الخرطوم ونهر النيل والغاء كافة تصاريح المرور الصادرة من الولايات الاخري واستثناء الحالات المرضية والعربات التي تحمل المواد البترولية والمحاصيل الزراعية ومدخلات الانتاج والمواد الغذائية.

وكذلك قررت اللجنة الاغلاق الجزئي لجميع أسواق الولاية ليبدأ من الساعة السادسة صباحا وحتي الثانية عشرة ظهرا مع الزام اصحاب المحلات التجارية بالاشتراطات الصحية الصادرة من الجهات المختصة وفرض حظر التجوال ليبدأ من الساعة الثالثة عصرا وحتي الخامسة صباحا من اليوم التالي لمدة عشرة أيام.

وقررت اللجنة منع حركة تنقل المواطنين والمركبات بين محليات الولاية المختلفة إلا للحالات المرضية الطارئة وتكثيف الحملات الاعلامية ونشر الوعي الصحي عبر وسائل الاعلام المختلفة مع الاستمرار في عمليات التعقيم والتطهير للمؤسسات والمرافق العامة.

ومنحت حكومة الولاية العاملين بالمؤسسات والمصالح والهيئات والمجالس إجازة مدفوعة الاجر لمدة عشرة أيام اعتبارا من يوم غد الاربعاء.

ومنعت اللجنة العليا إقامة المناسبات الاجتماعية والمناسبات العامة بجانب عمل رصد يومي لحالات الاصابة بمرض كورونا وعكسه عبر الاجهزة الاعلامية ومراقبة ومتابعة حركة النزل والفنادق.

ودعت الجهات المختصة لتوفير الكمامات للمواطنين باسعار رمزية مع الزامهم بارتدائها في اماكن العمل وغيرها واستمرار عمل محطات الوقود لتبدا من الساعة السادسة صباحا وحتي الثانية ظهرا.

وشددت على تفعيل عمل اللجان الفرعية بالمحليات لمجالهة جائحة كورونا واخيرا من قرارات اللجنة العليا تعليق الصلوات الراتبة بالمساجد ودور العبادة لحين اشعار آخر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى