الاخبارتغطيات

بعد إعتذار حمدوك واستخدام العنف ضد المواكب .. تجمع المهنيين: خيارات التصعيد مفتوحة

الخرطوم: سودان برس
أكد تجمع المهنيين السودانيين، إن مسلك رئاسة مجلس الوزراء بإرسال أحد موظفيها لاستقبال مواكب جرد الحساب، غير مقبول، وان كافة الخيارات مفتوحة امامه للتعبير.

وكان طاقم مجلس الوزراء قد تقدم معتذرًا بانشغال رئيس الوزراء، وحين عبّر الثوار عن رفضهم للتصرف تدخلت قوات من الشرطة والقوات النظامية باستخدام العنف ومحاولات تفريق المواكب.

وقال التجمع في بيان على صفحته على فيسبوك، إنه “كان على رئيس الوزراء وطاقمه التحلي بفضيلة الاستماع لمن أتوا بهم إلى مواقع المسؤولية، بل ومخاطبتهم بما يستجيب لمطالبهم”.

وأشار البيان إنه “إزاء هذا الاستفزاز والتعدي من الأجهزة الأمنية تبقى خيارات التصعيد مفتوحة ويجري تقييمها عبر تنسيقيات لجان المقاومة”، وسيُعلن عنها فور الاتفاق على الخطوات.

وختم التجمع بيانه بالتأكيد على أن مطالب الثورة واجبة النفاذ ولا عودة دونها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى