ولايات

والي نهر النيل: بقايا العهد البائد موجودة بالولاية وسنفككهم ونحاسبهم

الدامر: سودان برس
قالت والي نهر النيل الدكتورة آمنة احمد المكي ان بقايا العهد البائد موجودة بالولاية ومسيطر على مفاتيح الحياة، متعهدة بتفكيكهم وإرجاع الحقوق لأهلها، وقالت “وزي ماظلمونا سنحاسبهم”.

واضافت الوالي خلال مخاطبتها احتفال امانة زكاة ولاية نهر النيل بتدشين نفرة البر والتراحم للعام 2020م اليوم الاربعاء، أن الأموال في عهد النظام البائد كانت في حوزة وزارة الشؤون الاجتماعية وليست وزارة المالية، وتابعت: “ولذلك كان المؤتمر الوطني متمسكاً بوزارة الشؤون الاجتماعية”.

وطالب والي نهر النيل المواطنين بالصبر لمعالجة أزمات المعيشة وصفوف الخبز وقالت” ادونا فرقة وربنا خلق السموات والأرض في ستة ايام”.

وأعلنت أمنة اعتزام حكومة الولاية إعادة تشكيل مجالس أمناء الزكاة، داعية المواطنين لإعادة تشكيل لجان الزكاة القاعدية” حتي تسهم في اختيار المستحقين للزكاة بعدالة وشفافية بجانب دورها المهم في المساعدة في الجباية والمصارف

من جانبه قال الأمين العام لديوان الزكاة مولانا أحمد عبد الله عثمان ان الديوان اسهم بمبلغ تجاوز 86 مليار جنيه لمعالجة الصراعات القبلية والسلم الاجتماعي في بعض الولايات.

ونبه خلال مخاطبته احتفال ديوان الزكاة في ولاية نهر النيل ببرنامج نفرة البر والتراحم اليوم، ان المبلغ الذي رصده الديوان لمعالجة الصراعات القبلية كان يمكن توظيفه للتنمية واعادة الاعمار .

وأكد عثمان استعدادات الديوان لنجدة واغاثة الملهوفين في أية جهة من المخزون الإستراتيجي للأغذية والخيام، ولفت لانفاق الديوان مبلغ يتجاوز مائة مليون جنيه لمكافحة جائحة كورونا بمعدل مبلغ خمسة مليون جنيه لكل ولاية، ووصف شعيرة الزكاة بأنها شراكة بين المجتمع والديوان.

بدوره أوضح أمين الزكاة في ولاية نهر النيل الهادي الحاج سليمان، ان تكلفة برنامج نفرة البر والتراحم بلغت أكثر من مليار وثمانمائة مليون جنيه تم توظيفها في مشروعات فردية وجماعية استفادت منها ستة ألف ومائتان أسرة، وقال أن المشروعات تم تنزيلها على جميع محليات الولاية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى