تغطيات

منع القضاة المفصولين من عقد مؤتمر صحفي

الخرطوم: سودان برس
رفضت السلطات السودانية منح ممثلين للقضاة المفصولين ومن بينهم قاضي محكمة عليا تصريح لعقد مؤتمر صحفي كان من المقرر أن تستضيفه مؤسسة “طيبة برس” اليوم الأربعاء.

وقال مولانا آدم إسماعيل آدم قاضي المحكمة العليا وأحد المفصولين بقرار لجنة إزالة التمكين في تصريحات بثتها “قناة طيبة” اليوم إن جميع الدساتير السودانية أجمعت على استقلال القضاء ووصف الوثيقة الدستورية لعام 2019 انها إذا طبقت تعتبر من أفضل الوثائق التي تحدثت عن استقلال السلطة القضائية.

وأوضح أن الوثيقة نصت على أن من مهام الفترة الانتقالية الإصلاح القانوني، واعادة بناء وتطوير المنظومة الحقوقية  والعدلية وضمان استقلال القضاء وسيادة القانون، كما نصت المادة 25  على اقامة مجلس أعلى للقضاء يحل محل مفوضية الخدمة القضائية ويتولى مهامها ويحدد القانون تشكيله واختصاصاته وسلطاته، ونصت المادة 12 (1هـ) والمادة 12 (1ب) على اعتماد تشكيل مجلس القضاء العالي بعد تشكيله وفق القانون واعتماد تعيين رئيس القضاء وقضاة المحكمة العليا، وإعتماد أعضاء المحكمة الدستورية بع ترشيحهم من قبل مجلس القضاء العالي والي حين تشكيل مجلس القضاء العالي يعين رئيس مجلس السيادة رئيس القضاء.

وأضاف مولانا آدم اسماعيل، ولكن  هذه المادة لم تعط قط مجلس السيادة الحق في عزل أي قاضي من القضاة”ناهيك عن فصل 151 قاضي بموجب قرار فردي صادر من ما سمت نفسها لجنة إزالة التمكين ومكافحة الفساد برئاسة عضو مجلس سيادة.

من جانبه قال مولانا بشرى التوم قاضي محكمة استئناف إن تكون لجنة ازالة التمكين جاء مخالفا لتعديل القانون الذي نص على ان وزير مجلس الوزراء نائبا لرئيس هذه اللجنة لكن الواقع الآن أن عضور مجلس السيادة هو نائب لرئيس هذه اللجنة، مشيرا الى أن هذا فيه خرق واضح للقانون بالاضافة الي أن تعطيل المحكمة الدستورية منذ بداية العام نتج عنه غيابا دستوريا لم يمكن المتظلمين من اللجوء إليها.

وأضاف مولانا بشري إن لجنة الاسئنافات التي نص عليها قرار اللجنة غير فاعلة وغير مكتملة التكوين واللجوء إليها تحصيل حاصل ومنذ تشكيلها لم تفصل في أي طعن قدم إليها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى