الاخبارتغطياتولايات

مسؤل بسد مروي يحذر من كمية مليارية واردة لمياه النيل

الخرطوم: سودان برس
أكد مدير قسم القياسات المائية بسد مروي م. محمد علي إبراهيم نقد، أن النيل مازال يسجل إيرادات عالية، موضحا ان مجرى النهر لايستطيع أن يمرر أكثر من 800 مليون متر مكعب في اليوم الواحد أدنى سد مروي.

وقال نقد في تصريح (لسودان برس)، إن إيراد النيل الأزرق لوحده اليوم الخميس في محطة الديم عند الحدود الإثيوبية بلغ 930 مليون متر مكعب وستصادف هذه الموجة ما يمرر من خزاني جبل أولياء وخشم القربة.

وأضاف: “إذا صادف هذا الإيراد ما يمرر من القربة في مثل هذه الأيام فسيصير الموقف أكثر تأزما، موضحا أن إيراد خزان خشم القربة بلغ الخميس 340 مليون وسجل قبلها في أيام مضت أكثر من 400 مليون، أضافة إيرادات النيل الأبيض من خزان جبل أولياء.

وأبان نقد أن هذه الكمية المليارية من المياه إذا تزامنت موجاتها عند مدخل بحيرة سد مروي فسيصبح الوضع أكثر تعقيدا لأن البحيرة الآن على مشارف التخزين الأعظمي.

وأضاف: “كنا نبدأ التخزين في يوم 5 سبتمبر من منسوب 289 متر فوق سطح البحر ونستمر لمدة خمسة وأربعين يوما تقريبا حتى نصل لمنسوب ثلاثمائة متر فوق سطح البحر، بينما اليوم منسوب البحيرة 296 متر فاصل 44 سم ولم يتبقى للبحيرة سوى أقل من أربعة متر بما يعادل أكثر من 2 مليار متر مكعب قليلا.

وأشار مدير قسم القياسات المائية بسد مروي، الى أن ما تبقى للبحيرة فقط مليارين ونيف لتمتلئ تماما بينما يفوق إيراد النيل أكثر من مليار متر مكعب في اليوم الواحد.

وأكد نقد أن الوضع خطير جدا إذا استمر تدفق النهر عند محطة الديم بهذه الكميات، محذرا من الموقف وأخذ الحيطة والحذر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى