رياضة

جماهير برشلونة تطالب بتجريد ميسي من شارة القيادة

تعتقد فئة من جماهير برشلونة، أن ليونيل ميسي أصبح يُشكل خطراً على تعاضد غرفة الملابس واتحادها واستقرارها، بسبب التصرفات التي تبدر منه خلال الآونة الأخيرة.

وهاجم ليونيل ميسي إدارة برشلونة، عندما انتقد الطريقة التي استغنت بها عن لويس سواريز، وربما وجه البولجا رسالته تلك إلى رونالد كومان أيضاً، على اعتبار أن المدرب الهولندي هو من أبلغ المهاجم الأوروجوياني بأنه ليس ضمن خططه للموسم الجديد.

مطالب واسعة بتنصيب شتيجن قائداً لبرشلونة:

وأطلقت فئة عريضة من جماهير برشلونة هاشتاج #شتيجن_القائد على منصة التواصل الاجتماعي (تويتر)، وذلك من أجل المطالبة بتجريد ليونيل ميسي من شارة القيادة هذا الموسم، ومنحها للحارس الألماني مارك أندريه تير شتيجن.

وكتب أحد الجماهير: “شتيجن يحمل مسؤولية الفريق على كتفه، يسعى لتوحيد غرفة الملابس، يمتلك شخصية وكريزما قوية، يحترم قرارات الإدارة والمدرب والكيان والجمهور، لا يدافع عن أصدقائه ولا ينتقد الإدارة من أجلهم، يعمل من أجل الشعار دائماً، إنها صفات قائد”.

وكتب آخر: “شارة القيادة تعني الالتزام والرغبة في الدفاع عن قميص الفريق، وتمثيل جميع مشجعي برشلونة والنادي. وشتيجن يستحق هذا الهاشتاج”.

وكتب مشجع آخر: “شتيجن قائد حقيقي بدون شارة القيادة، على الأقل يستحق أن يكون ضمن الكباتن الأربعة”.

وعلق آخر بالقول: “شتيجن لديه روح القيادة، يتحمل الضغط بعد كل مباراة، هو أول من يعتذر بعد الفضائح، وأيضاً هو أول من يُلام بعد الخسارة، أول من يودع زملاءه برسائل لا علاقة لها بالمشاكل الموجودة في الفريق، تحية كبيرة له”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق