الاخبار

مجلس الأمن والدفاع السوداني يتخذ قرارات حول الاحتجاجات وإغلاق الطرق والمواني

الخرطوم: سودان برس
رأس الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي اليوم بالقصر الجمهورى، الجلسة الطارئة لمجلس الأمن والدفاع بحضور د.عبدالله حمدوك رئيس مجلس الوزراء والتي جاءت علي خلفية الاوضاع الأمنية بالبلاد خاصة الاوضاع في شرق السودان وتداعياتها علي الأمن الوطني والاقتصاد القومي.

وفي مستهل الجلسة ترحم الاجتماع علي روح الشهيد ملازم أول شرطة بدوي يوسف عبدالله والذي أستشهد في أحداث هيا بشرق السودان .

وأوضح اللواء م يس إبراهيم يس وزير الدفاع في تصريح صحفي أن الاجتماع ناقش الأحداث في الشرق وتلقي تنويرا أمنيا من الأجهزة المختصة ، مبينا أن الاجتماع أمن علي أن شرق السودان يعاني من مشكلات متجذرة، لافتاََ إلي أن حلها لا ينبغي أن يكون بهذه الطريقة التي أتبعت.

وقال اللواء م يس أن المجلس إتخذ قرارات َواضحة فيما يتعلق بحرية التظاهر والإعتصام علي أن لا تكون علي حساب المرافق الحيوية الهامة مثل إغلاق الطرق القومية والموانئ لتأثيرها المباشر علي الاقتصاد القومي وعلاقات السودان الخارجية.

وأضاف وزير الدفاع أن المجلس أمن علي تكوين لجان لمعالجة قضايا شرق السودان، كما قرر تكوين لجنة تحضيرية برئاسة الفريق مهندس إبراهيم جابر عضو مجلس السيادة الانتقالي للإعداد للمؤتمر التشاوري الدستوري الجامع لمواطني شرق السودان بشأن إتفاقية السلام التي تم توقيعها بجوبا مؤخراََ.

وقال اللواء م يس أن الاجتماع إستعرض أيضا قضايا معاش الناس بالبلاد وشكل عدداََ من اللجان لمتابعة قضية تحسين معاش الناس خلال الفترة القليلة القادمة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى