ولايات

اضراب أطباء مستشفى نيالا يدخل يومه الرابع

دخل إضراب الأطباء بحوادث مستشفى نيالا التعليمي بولاية جنوب دارفور أمس يومه الرابع احتجاجاً على ضعف حافز النبطشيات وما وصفته رابطة الأطباء الاشتراكيين (راش) بمشاكسات الإدارات المالية والمراجعة العامة.
وأعلنت (راش) رفضها لقرارات الوالي والتي قضى بموجبها بإقالة المدير العام لوزارة الصحة ،وانتقدت عدم تفاعل حكومة الولاية مع إضراب الأطباء بحوادث مستشفى نيالا ورأى أن تلك الممارسات أنتجتها عقلية النظام البائد والتي تتعامل مع مؤسسات الصحة بعقلية الربح والخسارة مما يعرض حياة المواطنين للخطر.
واتهمت الرابطة في بيان لها أمس تحصلت (الجريدة) على نسخة منه الوالي بالتغول والتسلط، واعتبرت أن تلك القرارات اعادة لتجارب نظام المخلوع المباد في مصادرة حق الجماهير العاملة في القطاع الصحي في اختيار وانتخاب إداراتها واختيار سياساتها والمشاركه في تنفيذها، وانتقدت استهانة الوالي بواقع الولاية الصحي الموبوء.
وقطعت (راش) بأن بقايا النظام البائد مازالوا يلتفون حول الوالي لتمرير سياساتهم في مواصلة تدمير الصحة من خلال تجفيف مستشفى نيالا التعليمي وخلق فراغ اداري ورأت أن ذلك يأتي استجابة لرغبات مجموعات بعينها يسيطر عليها الاستثمار الصحي وبقايا من النظام البائد.
وطالبت مواطني الولاية بالاصطفاف لتكوين جبهة لانتشال الصحة من الحضيض والضغط على حكومة الولاية للقيام بواجبها تجاه صحة المواطن بالولاية.

الخرطوم: فدوى خزرجي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى