اقتصاد

خبير : تفاقم ازمة الخبز سياسة ممنهجة لرفع الدعم

 

اعتبر الخبير الاقتصادي و المهتم بشؤون المستهلك موسى حمدين تفاقم أزمة الخبز الذي تشهده ولايات البلاد المختلفة سياسة ممنهجة من الحكومة وصولا الى رفع الدعم عن الدقيق.
وذكر حمدين ان ما يعزز حديثه واقع الحال في اتجاه العديد من المخابز الي بيع الخبز التجاري للمستهلكين مقابل 10 جنيهات وتابع  “من عجب ان مسؤول بوزارة الصناعة يسارع ليوضح للراي العام ان وزارته لم تصدق او تقر اتفاق لبيع الخبز التجاري”، وذلك بالرغم من دخول الامر حيز التنفيذ منذ اسابيع خلت ولم تتدخل الوزارة لوقف هذه الفوضى والعمل على معالجة الازمة حتى لا يستغل اصحاب المخابز الظروف الراهنة.
ويرى حمدين أن ما تم من اتجاه لصناعة الخبز التجاري ما هو الا سياسة ممنهجة لإلغاء الدعم عن الخبز يتبعها قرار برفع جميع الدعم وهذا ما سيفاقم من الازمة والوضع المعيشي وانتقد وزارة المالية والصناعة بشدة على فشلهما في توفر ادنى مقومات الحياة للمواطن.
وطالب حمدين المسؤولين بضرورة الاضطلاع بواجبتهم او التنحي
ويذكر ان جميع ولايات البلاد تشهد هذه الايام ازمة حادة في الخبز بجانب عودة صفوف طلب السلع مجدد وذلك بسبب ندرة الدقيق حيث توقفت المطاحن بسبب عدم التزام الحكومة بالوفاء بمتاخراتها على المطاحن، في ظل توفر كميات معقولة من القمح، وتماطل الحكومة المطاحن في سداد مستحقاتها في مقابل تعثرها في استيراد الدقيق بسبب عدم توفر العملة الاجنبية الكافية للاستيراد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق