سياسة

الصوفي : حديث البرهان بشأن قادة الأحزاب بالتطبيع حديث صادق

 

قال  رئيس تجمع الوفاق محمد الحسن الصوفي أن حديث رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان بشأن علم قادة الأحزاب والقوى السياسية بتحركات التطبيع مع إسرائيل حديث صادق ومسؤول ويكشف عن ازدواجية المعايير التي ظلت تنتهجها هذه الاحزاب في التعامل مع جماهيرها.
ودعا الصوفي في تصريح صحفي الأحزاب والقوى السياسية لأن تكون صادقة وشفافة حيال قضايا الأمة بدلاََ من إنتهاج سياسة مسك العصا من النصف التي تتقنها مؤكدا إن قضية التطبيع مع إسرائيل من القضايا التي ظلت تراوح مكانها منذ سنوات وهي قضية لا ينبغي التعامل معها بالمناورة و المراوغة السياسية منوهاََ إلي أن رئيس مجلس السيادة الانتقالي ذكر في حواره مع التليفزيون القومي أسماء بعينها قد تشاور معها بشأن مسألة التطبيع مثل الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة القومي وعلي الريح السنهوري رئيس حزب البعث العربي الاشتراكي داعياََ الأحزاب خاصة الأحزاب ذات الصبغة العقائدية للتحلي بالمسؤولية الوطنية والنظر لمصلحة السودان أولاََ وأضاف الصوفي ” ينبغي أن نسأل أنفسنا ماذا جنينا من المقاطعة مع إسرائيل وماذا سنكسب من التطبيع معها” مؤكدا علي ضرورة وضع مصلحة السودان في المقام الأول و إعطائها الأولوية في كل خطوة نخطوها.
وأبان رئيس تجمع الوفاق السوداني أن الأحزاب والقوي السياسية ينبغي أن تكون صادقة مع جماهيرها وشفافة في التعامل مع القضايا الوطنية التي لا تقبل المزايدة السياسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى