آراء

مهند الشيخ يكتب : البركان البارد فوز بايدن انهيار محورالرياض ابوظبي اديس

 

لو حصد بايدن والحزب الديمقراطي المارثون الانتخابي الأمريكي وانزلقت الهضبه الإثيوبية بحمم البركان بين التجراي والارومو فالخرطوم ستصاب بالم الاضراس وأوجاع الكلي ولن تفلح بقيه المسكنات من تخفيف الالم الناتج عن نتائج الداخل … الديمقراطيون في امريكا اقرب الحلفاء لتيارات الإسلاميين المحاكمه في تركيا وطرابلس والدوحه وطهران ويتحكم فيهم الاهتمام بالرعايه بالمواطن الأمريكي والبعد الأخلاقي … فيما تسيطر علي عقليه الجمهوريين التوسع ونهب خيرات الدول لذا فإن معالجه افرازات امراض فتره ترامب ستكون حاضره بقوه في السنوات ال٨ لجون بايدن.. فيما تخلي الارومو أبي أحمد عن حلفائه غربا وسيكون حاضرا في اجنده خليفته ترميم علائق ووشائج اثيوبيا بكل الحلفاء المفقودين … السيسي وين زايد وبن سلمان سيفقدون السند والمساندة في الرياض وابوظبي والمنامه والقاهره وسيزيد الضغط الدولي والإقليمي الداخلي والخارجي عليهم … الخرطوم ستزيد صفوفها وستقدم تل أبيب معالجات لحاضنه الجيش المدعومة منها ولكنها ستختنق اقتصاديا وستسحق الصفوف والأزمات اليوميه المواطنين … الحضانه السياسيه الحاليه ستدفع فواتير تحالفها مع القاره العجوز ولندن وباريس وبرلين كوبنهاجن سيضمر دورهم في المسرح الافريقي والمشهد السوداني لضيق مواعيين التمويل نتيجه انهيار الموارد لاعتبارات أهمها اقتصاد مابعد كرونا بعد سحقه لاغلب محاضن التجاره العالميه … بكين وموسكو وانقره والدوحه هم لاعبون أدوارهم في المنطقه ضخمه ومؤثره بعد اضعاف ادوار حلفاء الرياض وابوظبي .. الحرب في اليمن علي مشارف النهايه بعدما استنزفت الموارد السعودية والانشقاق في الاسره المحاكمه يعجل بانهاء وجود محمد بن سلمان وحلفائه في المسرح السعودي .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى