تغطيات

“we can”.. تناقش موضوع العنصرية في السودان

ناقشت منظمة بنقدر الخيرية “we can” ، العنصرية وقبول الآخر في السودان، وأقامت المنظمة منتدى مساء السبت بمنطفة الحاج يوسف الوحدة بمدرسة محمد جمعة، قدمت من خلاله أهمية اشراك دور المجتمع في معالجة القضايا، بمشاركة وحضور الاهالي والمعلمين بالمنطقة.
وتحدثت نهلة مصطفى أحمد المدير العام للمنظمة ، عن أهمية قبول الاخر وبناء مجتمع متعدد يقوم على التعايش وقبول التنوع، وقالت نهلة اننا كشعب نعاني من التميز العنصري وان العنصرية ظلت موجوده فينا منذ زمن طويل، وهي ساهمت في تقسيمنا وتشتيتنا، وحملت نهلة النظام السابق مسؤولية هذا التقسيم.
وشكرت نهلة التي أدارت المنتدى الثوار والكنداكات وما قدموه إلى الآن من تضحيات في سبيل الثورة والتغيير من اجل بناء مجتمع يقبل الجميع، وقالت نهلة أن ما حدث ايام القيادة كان هو الحلم الذي راود السودانيين وأن جميعهم كانوا يقضون الأيام هناك تحت راية واحدة، واعتبرت أن ذلك لم يكن صدفة، بل نتاج لما يعيشه السودانيين بداخلهم.
إلى ذلك فقد دار حوار عميق حول العنصرية ومحاربتها وكيفية قبول الآخر بين الاساتذة وفئات المجتمع الآخرى، وشكر الحضور المنظمة ومجهوداتها التي ظلت تقوم بها اتجاه الاساتذة والتعليم والمجتمع.
وقدم عدد من الأساتذة بالمنطقة عدة أعمال فنية مسرحية تدعو إلى قبول الاخر وعدم التميز، تفاعل معها الأهالي للمنطقة، والذين شكل حضورهم تميز تزينت به الفعالية.
وجاء هذا البرنامج إمتداد للورش المتواصلة للمنظمة حول دور المعلمين في السلم الإجتماعي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى