السودان

جمع السلاح .. بسط للأمن وإشاعة الطمأنينة وسط المواطنين

 

إمتدح الخبير السياسي والإستراتيجي د. عبد العزيز النور الجهود الكبيرة التي تقوم بها اللجنة العليا لجمع السلاح والعربات غير المقننة برئاسة النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو، وإعتبرها جهود وطنية خالصة تصب في صالح بسط الأمن والاستقرار في البلاد.
وقال النور في تصريح صحفي أن الشعب السوداني ينظر إلى عمل هذه اللجنة بعين الرضا والتقدير لجهة مساهمتها في إشاعة الطمأنينة وسط المواطنين بإعتبار أن وجود السلاح في أيدي المواطنين هو السبب وراء التفلتات الأمنية التي تحدث بين الفينة والاخرى. مبيناََ أن عمل اللجنة جدير بعرضه علي الدول الشقيقة والصديقة للإستفادة منها وإستقطاب الدعم اللازم لمساعدة السودان في تحقيق الغايات المرجوة من عمليات جمع السلاح مشيراً الى الشكاوى المتكررة من عدد من الولاة من بينهم والي غرب دارفور الذي نبه إلى إنتشار السلاح بكثافة مما ألقى بظلال سالبة علي مجمل الأوضاع الأمنية بالولاية. منوهاََ إلى الأدوار العظيمة التي قام بها الدعم السريع والقوات النظامية الأخرى في جمع السلاح من أيدي المواطنين وحصره في يد القوات النظامية التي تضطلع بمهام حفظ الأمن وصون سيادة وإستقرار البلاد.
وأشار النور إلى أن الأدوار التي يقوم بها الدعم السريع والقوات النظامية الأخرى أسهمت في حسم التفلتات الأمنية وضبط العربات غير المقننة والدراجات البخارية التي لا تحمل لوحات والتي كانت تشكل مصدراََ لنشر الجريمة والظواهر السالبة في المجتمع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى