آراء

كبير الباحثين في فوكس للدراسات قضايا السودان وأثيوبيا تحل عبر الحوار

 

دعا كبير الباحثين في فوكس للدراسات (السويد) إلى ضرورة إعلاء صوت الحوار في القضايا الخلافية بين السودان وأثيوبيا لاسيما قضية الحدود لجهة العلاقات المتينة التى تربط بين البلدين.
وأكد سلم بأن كافة المستندات الدولية تشير الي ملكية السودان لارضي (الفشقة) ونوه الي ان ازمة اللاجئين من اقليم التغراي تحتاج الي تضافر جهود إقليمية ودولية لتوفير الاحتياجات الأساسية للاجئين وقال ان فوكس للدراسات بالسويد تعكف حاليا علي إعداد تقرير مفصل حول احتياجات اللاجئين من اقليم التغراي داخل السودان وخارجه .
وقال ان الفترة الاخيرة تراحعت فيها موجة النزوح لولايات السودان الشرقية لجهة ان عدد من المنظمات الدولية قامت بإنشاء معسكرات داخل الإقليم مبينا ان قضية اقليم التغراي ستعرض في اجتماعات حقوق الانسان بجنيف مارس المقبل.
تجدر الإشارة الي ان كبير الباحثين بفوكس للدراسات سيتوجه غدا الأحد الي أديس أبابا في زيارة رسمية تتناول بعض القضايا المتصلة باستكمال التقرير المعد عن إثيوبيا حيث من المتوقع ان يلتقي بعدد من المنظمات المحلية كما سيقوم بزيارة بعض الأقاليم المتضررة بجانب عقد لقاءات في هذا الصدد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى