اقتصاد

وزير المعادن يكشف عن فرض رسوم من الولايات علي المستثمرين

أقر وزير المعادن البروفيسور هاشم علي سالم، بوجود صعوبات واجهت قطاع التعدين بالبلاد بسبب عمليات التصاديق والرسوم والبنى التحتية وبيئة العمل.

ودعا سالم خلال مخاطبته ورشة بالبرلمان نظمتها لجنة الطاقة بالبرلمان يوم الاحد إلى التعجيل بسن تشريعات لحل التقاطعات ونصوص تحدّد ملكية الدولة للأراضي.

وأشار سالم إلى الرسوم التي تُفرض على المستثمرين في مجال التعدين من قبل الولايات، ولفت إلى أهمية إزالة هذا التقاطع وتحديد وتقنين نسبة من العائدات للولايات المنتجة.

من جهته دعا نائب رئيس البرلمان أحمد محمد آدم التجاني، إلى ضرورة إحكام التنسيق بين مستويات الحكم الثلاثة والنظر في كيفية معالجتها وإزالة التقاطعات بين المركز والولايات.

وأوضح التجاني التحديات التي تواجه قضايا التعدين بالبلاد المتمثلة في عمليات التصاديق والرسوم والبنى التحتية وبيئة العمل، إضافة للقضايا الفنية والإدارية.

وشدّد التجاني على أهمية النظر فيها ومعالجتها من خلال التشريعات والقوانين، مشيراً إلى ضرورة ابتدار تشريعات تعمل على إزالة التقاطعات وتنظم قطاع التعدين وتحدد الأراضي القومية والولائية منها، مطالباً الولايات بعدم فرض رسم يتجاوز تقديم الخدمات المحلية.

ودعت الأوراق التي قُدمت بالورشة لضرورة استحداث نصوص لتحويل ملكية الأراضي للدولة، وإزالة التقاطعات في الرسوم التي تفرضها الولايات على المستثمرين دون سند قانوني، ووضع خارطة قومية لاستخدامات الأراضي بحسب الدستور المعدل لعام 2010 .

 

سودان برس

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق