ولايات

والي غرب دارفور يتعهد بإعمال الشوري وخدمة قضايا الناس

قال والي ولاية غرب دارفور الجديد حسين يس حمد جئنا لنكون خداما للناس وليس حكاما،وتعهد بإعمال الشوري ومعالجة قضايا معاش الناس.

وكشف حمد خلال مخاطبته الفعاليات التي إحتشدت لإستقباله بحاضرة الولاية الجنينة يوم الاربعاء عن الخطوط العريضة لخطة عمل حكومة وقال أنها تعتمد على الشفافية والنزاهة والاستماع الى كافة قطاعات المجتمع دون حجر على احد من اجل اتخاذ القرارات السليمة في شأن معاش الناس والقضايا الاقتصادية والتنموية بصورة تخدم الوطن والمواطن.

واعلن حمد ان تطوير العلاقات مع تشاد والاهتمام بالعودة الطوعية والحفاظ على الامن والستقرار والسلم الاجتماعي من اولويات عمل حكومته في المرحلة الحالية،وأكد ان غرب دارفور تعتبر من اكثر الولايات امنا واستقرار بعد انتهاء الحرب في دارفور الامر الذي يتطلب ن كافة قطاعات المجتمع العمل معا من اجل تجاوز اثارها وتحقيق التنمية المستدامة.

و ترأس حمد والوالي السابق للولاية فضل المولى الهجا اجتماع لمجلس وزراء حكومة الولاية تم فيه التوقيع على مذكرة التسليم والتسلم.

من جهته أعلن والي غرب دارفور السابق فضل المولي الهجا رضائه التام علي ثقة رئيس الجمهورية وتكليفه حسين يس حمد واليا علي الولايه،وأوضح انه جندي في هذه الدولة وانه جاء مستنفرا حاملا بندقية التكليف من اجل مشروع ورسالة.

وقال الهجا مخاطبا حسين يس ” سلمناك ولايه موحده وعلي قلب رجل واحد” وأضاف ولايه ليس بها مجموعات او شلليات وبها حزب قوي ومجلس تشريعي فاعل،وقوي سياسيه متوافقه ومشروعات تم تنفيذها ومشروعات اخري قيد التنفيذ في كل المجالات.

سودان برس

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق