اقتصاد

حماية المستهلك تحمل الحكومة مسئولية ارتفاع الأسعار

حملت جمعية حماية المستهلك الحكومة مسئولية إرتفاع أسعار السلع في الأسواق،وأوضحت أنها ألحقت الضرر بالمستهلك.

وحمل الأمين العام للجمعية د. ياسر ميرغني  الحكومة مسئولية ارتفاع أسعار السلع في الاسواق وكسادها والضرر الكبير الذي لحق بالمستهلك .

ودعا ميرغني في تصريحات صحفية نقلتها وكالة السودان للأنباء يوم السبت الحكومة الخروج من الاسواق والالتزام بسياسة التحرير ووضع ضوبط تنظم الانفلات الكبير في الأسعار .

وأبان ميرغني أن التحرير لايعني الفوضي وان علي الحكومة التدخل بضبط الاسعار، واكد علي ضرورة اصدار القانون القومي لحماية الاستهلاك وأوضح ان اسواق البيع المخفض هي لاطفاء الحرائق وليس حلا جذريا لارتفاع الاسعار .

وشدد ميرغني علي ضرورة خروج الشركات الحكومية من الاسواق وفرض الرقابة الحكومية عليها وتفعيل الرقابة فى ولاية الخرطوم و القانون الولائى لتنظيم التجارة وحماية المستهلك.

 

سودان برس+وكالات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق