ولايات

والي جنوب دارفور: الحدود بين المحليات مسئولية الحكومة

أعلن والي ولاية جنوب دارفور ادم الفكي حل المشاكل الحدودية بين المحليات وفق اوامر تأسيس المحليات 2009م”، ووعد بعقد مؤتمر أوامر تأسيس المحليات فى الفترة المقبلة لتطبيقها على أرض الواقع.

ولفت الفكي خلال لقائه قيادات محلية قريضة بنيالا الأربعاء الى أن قضايا الحدود بين المحليات مسؤولية الحكومة وليس لأي قبيلة الراي في ذلك، وكشف عن حل المشكلة الحدودية فى تبعية منطقة اللادوب بين شرق وجنوب دارفور،وأضاف ان هناك لجنة اتحادية تعمل الآن لحل قضية تبعية منطقة ابوجرادل لولاية وسط دارفور أو جنوب دارفور.

ودعا الفكي مجتمع قريضة إلى التعاون وإسناد جهود العودة الطوعية والمصالحات والقضية الامنية.

ورحبت القيادات الاهلية والسياسية بمحلية قريضة بالولاية بقيام مؤتمر الصلح والسلام الاجتماعي بين الفلاتة والمساليت بمحلية قريضة الاسبوع المقبل، مؤكدين استعدادهم للدخول في المؤتمر بقلوب مفتوحة بما يحقق السلام والاستقرار.

من جهته أشار نائب دائرة قريضة بالمجلس التشريعي بالولاية عمر محمد إبراهيم الى وحدة كلمة أهل قريضة بكل الوان طيفهم السياسي والاجتماعي، وأعلن ترحيبهم بمؤتمر التعايش السلمي،واضاف سندخل المؤتمر بأياد بيضاء وصولا لسلام وتعايش دائمين.

بدوره أكد ملك قريضة آدم محمد يعقوب الملك وحدة وتماسك مجتمع المنطقة، وأعلن عزمهم على تحقيق التعايش السلمي بين مكونات المنطقة.

وقال الملك إنهم سند وعضد لبرامج حكومة الولاية وإكمال مشاريع التنمية وإنجاح الدورة المدرسية القومية.

 

 

سودان برس

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق