اقتصاد

ترتيبات لاستئناف عمل (بتروناس) الماليزية بالخرطوم وجوبا

بحث السودان وماليزيا، سير أعمال شركة “بتروناس” الماليزية للبترول في كل من السودان وجمهورية جنوب السودان، مركزين على استئناف أعمال الشركة الماليزية المتوقفة جزئياً عن بعض الحقول بجنوب السودان، بسبب الحرب وزيادة استثماراتها في كل من البلدين.

وقدم وزير النفط والغاز أزهري عبدالقادر خلال لقائه الخميس، القائم بأعمال السفارة الماليزية بالخرطوم شكري أحمد، قدم شرحاً حول الظروف الجديدة التي طرأت بين البلدين بعد التوصل إلى اتفاقيات فنية بترولية وسياسية بالخرطوم، جعلت الأجواء مهيأة تماماً لزيادة الإنتاج النفطي في البلدين وتشغيل الآبار المتعطلة عن العمل بعد استتباب الأمن.

من جانبه أوضح  القائم بالأعمال بالسفارة الماليزية بالخرطوم، شكري أحمد، أن شركة “بتروناس” كانت تعمل بحرية في جنوب السودان، ولكن بعد الأحداث والحرب التي شهدتها البلاد أصبح استمرار العمل في بعض الحقول يشكل مخاطرة عالية على العاملين الماليزيين، وأضاف بعد هذه الاتفاقيات بالتأكيد سيتوفر الأمن والحماية ما ينعكس على الأداء،وأوضح أنه سينقل ذلك للحكومة الماليزية.

 

سودان برس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق