ولايات

قتلى في إطلاق نار بين مسلحين وأهالي بجنوب دارفور

سقط خمسة أشخاص قتلى في تبادل لإطلاق نار وقع على مدار يومي الخميس والجمعة بين مسلحين ومواطنين بسوق منطقة “سرفاية” التابعة لمحلية عد الفرسان في ولاية جنوب دارفور.

وقال العمدة في قبيلة البني هلبة عبد الرحمن محمد حميدان لـ “سودان تربيون” إن خمسة مسلحين على ظهور الجمال أطلقوا يوم الخميس أعيرة نارية في وسط سوق منطقة سرفاية بلا سبب وعلى إثر ذلك اعترض شباب المنطقة ودخلوا مع المسلحين في مشادة كلامية انتهت بقتل إثنين من ابناء المنطقة.

وأكد حميدان أن الجناة لاذو بالفرار غير أن فزعا أهليا تعقب أثرهم ودخل مع الجناة في اشتباكات، صباح الجمعة، بمنطقة “حلايب” حيث تمكنوا من قتل ثلاثة من المسلحين والقبض على احدهم، تم تسليمه لشرطة “أبو عجورة” بمحلية السلام، بينما تمكن الخامس من الفرار.

وأوضح العمدة أن المئات من أهالي المنطقة تجمهروا بالمنطقة احتجاجا على الحادث، قائلا “لولا تمكن الفزع من الانتصار على الجناة لإنفجرت الأوضاع الأمنية بالمنطقة”.

من جهته حذر مصدر مسؤول بولاية جنوب دارفور تحدث لـ “سودان تربيون” من أن التباطؤ والتراخي في حملة جمع السلاح بالولاية سيؤدي الى نتائج كارثية.

وأشار ذات المصدر الى أن مظاهر حمل السلاح من المليشيات أطلت برأسها من جديد.

 

سودان برس+وكالات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق