آراء

من حين لأخر اا شادية سيد احمد .. انت مسئول اذآ انت موجود !

ما هي المسئولية؟ او بمعني أخر ما هو مفهوم المسئولية …مفهوم المسئولية يمكن ان يكون مفهوم عميق وله عدة جوانب.. ومعاني قريبة وبعيدة..فمثلا من المعاني القريبة لمفهوم المسئولية..يقال لك هذا الشخص مسئول أو من المسئولين ، وهذا يعني انه مسئول في الدولة أو مسئول في أحد شئون الدولة، وزير، مدير، سفير او غير ذلك من المناصب الرسمية، هذا معني قريب جدا لمفهوم المسئولية وهنا يجب ان تختصر مسئوليته علي مؤسسته وقراراته وكل ماهو متعلق بها وهذا بالطبع يولد لديه نوع اخر من المسئولية ربما يكون علي المستوي العام او الخاص او حتي الاسري ،نجد ان هناك نوع من الحزم والصرامة في التعامل مع الآخرين بحكم موقعه اذا انه من الصعب الفصل التام بين مسئوليته في موقع عمله والمسئولية العامة ربما لا تكون بنفس نسبة الحزم ولكنها لا تخلو، وفي تقديري ان هؤلاء يملكون ناصية قرارتهم التي يتخذنوها ويدافعون عنها ويحافظون عليها او يفترض ان يكونوا كذلك لانه كما ذكرنا الفصل في الامر يصبح صعب من باب تأثير الوظيفة او المهنة، فمثلا نحن في عالم الصحافة أثرت علي مسيرة حياتنا العامة فاصبحنا نتعامل بحصافة مع الجميع ولغتنا لا تخلو من المصطلحات الصحفية في التعامل مع الاخرين دون ان نشعر حتي عندما تجمعنا مناسبة مجتمعية تجد ان نقاشنا او “ونستنا” لا تخلو من قضايا الصحافة والصحفين رغم خصوصية المناسبة وهذا من تاثيرات المسئولية الصحفية علي حياتنا كما هو الحال بالنسبة لاي مسئول لابد ان يؤثر ذلك علي حياته العامة ولو بنسبة قليلة، وهناك مفاهيم أخرى للمسئولية علي المستوي العام في الحياة والمسئولية الاجتماعية والمسئولية علي مستوي الاسر والعوائل وهذه من المعاني البعيدة حيث يقال لك فلان مسئول اي انه مسئول من اسرته واهله وعشيرته وهذه المسئولية علي المستوي الخاص ان صح التعبير اي ليس لها علاقة بالمسئولية العامة او الرسمية او مسئولية العمل او الوظيفة، لكنها لا تخرج عن اطار المسئولية ،ونريد ان نقول ان الحياة لا يمكن ان تسير بدون مسئولية وخطوط عريضة وخطط مسبقة اي لا يمكن ان نطلق الامور علي عواهنها او نترك الحبل علي القارب ، لا بد من الترتيب والتخطيط وكل ذلك يندرج تحت بند المسئولية والشعور بها،لا بد ان يعي كل منا، ما له وما عليه حتي نسير بخطي مستقرة ونجعل ما تبقي لمشيئة الخالق ،علينا ان نكون مسئولين كل في نطاقه، عن كل ما نتخذ من قرار او عن اي خطوة نقوم بها او اي حديث نطلقه ونتحمل تبعات كل ذلك حتي لا نوصم بالفشل علما بان اغلب الفاشلين ليس لديهم علاقة بالمسئولية، يتخذون قرارت طائشة دونما تفكير او تخطيط مسبق او يتخذون مواقف دون ادراك غير آبهين بتبعات هذاه المواقف “اغلب” يجب ان نضع خطين تحتها بمعني ليس كل الفاشلين، وهذا يعني ربما يكون هناك نوع من الفشل لا ارادي او تحكمت فيه ظروف محددة او من هم حولك ،علي كل شعورك واحساسك بانك مسئول من شئ ما او قرار ما جزء من تحقيق ذاتك وان لك دور في هذه الحياة ولا تعيش فيها عبثا دون اي مهمة او دور وان كان دورك ضئيل الاهم ان تشعر بهذا الدور وتتحمل مسئوليته هذا كفيل بان يضع الاخرين لك مكانة وقدر من الاحترام. .. مجرد رأي.

اخيرآ جدآ .. أنت مسئول اذا أنت موجود.

سودان برس

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق