السودان

إحصائية: (15%) من سكان السودان معاقين

أعلن  المجلس القومي  للاشخاص ذوي الإعاقة عن حملة  قومية  لمناصرة  حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة تحت شعار ( خليك واعي – دربنا وأحد – هدفنا وأحد ) بالشراكة مع منظمة ابرار لرعاية الأشخاص ذوي الإعاقة وتنفيذ شركة وين كونكت.

وكشف الأمين العام للمجلس العقيد بدر الدين حسن عن 15%من  مجموع سكان السودان حسب الاحصاء الاخير معاقيين،وأعلن عن إصدار قانون ملزم لكافة المدارس باستيعاب الطلاب المعاقيين  وأقر بعدم ملائمة البيئة المدرسية لإحتياجات المعاقيين.

وأوضح حسن في منبر وكالة السودان للأنباء الاربعاء أن الحملة  تهدف لتعزيز  المفاهيم الاساسية  لحقوق الأشخاص  ذوي الإعاقة،وضمان إستدامتها  بصورة  عملية وملموسة  تعزيزا  لإدماجهم  في المجتمع،وأكد إلتزام الحكومة والتنظيمات ذات صلة بتبني الحملة التي تركز على إزكاء الوعي في المجتمع بقضايا الأشخاص ذوي الإعاقة وإمكانية الوصول للخدمات باشراك كل المجتمع.

وأكد إهتمام المجلس والشركاء بتنفيذ قرارات رئاسة الجمهورية بجعل عام ٢٠١٨م عاما للأشخاص ذوي الإعاقة،وأشار لتوجيه إجتماع برئاسة النائب الأول لرئيس الجمهورية في فبراير الماضي بإكمال البناء المؤسسي بتوجيه ولاة الولايات بإنشاء مجلس ولائية وإدارات التربية الخاصة.

وأوضح حسن إمكانية إزالة المعوقات، ووضع تدابير للوصول للخدمات ونسعى لدمج المعاقين في كل المجالات.

من جانبه أكد المدير العام لشركة وين كونكت حافظ إبراهيم الدور الكبير الذي يعول على الإعلام لإنجاح الحملة بحانب الشراكات الذكية بين المجلس والتنظيمات ذات صلة،ولفت  لضرورة توفر المعلومات لوضع المعالجات،وقال إن ٩٩،٣% من البنية التحتية للمؤسسات غير صديقة للأشخاص ذوي الإعاقة مما يتطلب تعزيز قدرات للمعاقين بتوفير المعينات في المرافق العامة من خلال نفرة باشراك الشركات واصحاب المصلحة.

بدوره أكد مدير منظمة ابرار لرعاية الأشخاص ذوي الإعاقة الدكتور الطيب السماني ضرورة معرفة المعلومات حول الأشخاص ذوي الإعاقة لوضع السياسات والخطط والاحتياجات اللازمة وأعلن سعي المنظمة للعمل على تعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بتنفيذ الخطط والبرامج مع الشركاء.

 

سودان برس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق