السودان

مندوبو الصحف يقاطعون جلسات البرلمان السوداني

قرر مندوبو الصحف بالبرلمان السوداني مقاطعة الجلسات لمدة يومين، احتجاجآ على منع الزميلة، هبة عبيد، مندوب صحيفة الانتباهة من دخول البرلمان، لإداء واجبها المهني.

وأكد بيان صحفي صادر من المجموعة حصل عليه (سودان برس) مقاطعة مندبو الصحف لجلسات المجلس الوطني ليومين، كإحتجاج على استمرار إدارة المجلس الوطني منعها، معتبرين الخطوة منهجاً من إدارة البرلمان للتضيق على الصحافيين للحيلولة دون نشر ما يدور بداخله إلى الراي العام.

وأوضح البيان انه بحسب المادة (34/1) من اللائحة المنظمة لعمل البرلمان لعام 2015م، تعديل 2017م، تكون جلسات المجلس الوطني علنية ويجوز أن يحضرها الجمهور وأن تُنقل بوسائل النشر العامة، إلا في الأحوال التي يقرر فيها الرئيس أو المجلس غير ذلك، بناء على طلب من رئيس الجمهورية أو أيّ من الوزراء أو باقتراح إجرائي من أيّ عضو بأن المصلحة العامة تقتضي مناقشة الموضوع المطروح للمجلس في جلسة سرية.

وأضاف البيان انه بحسب نص اللائحة لا يحق لإدارة البرلمان، منع أي مواطن أو صحافي من دخول البرلمان لمتابعة أنشطته، مما يؤكد أن قرار إدارة المجلس منع الزميلة يأتي للتعميم على حق المواطنين في امتلاك المعلومات، مؤكدين أن هذا المنع يخالف البرلمان لائحته والدستور.

وسيدفع مناديب الصحف بحسب البيان، بمذكرة احتجاج إلى رئيس البرلمان البروفيسور، إبراهيم احمد عمر، ومذكرة مماثلة إلى رئيس اتحاد الصحفيين السودانيين، الصادق الرزيقي.

وفي ذات الاتجاه اصدر الكيان الممثل للصحافيات السودانيات، بيان ادان فيه مسلك المؤسسة التشريعية والتي من المناط بها الدفاع عن الصحافيين والصحافيات. واعتبر ما تم في حق الزميلة هبة إقصاء وتمييز ضد الصحافيات ويعمل على سلب حق اساسي من حقوقهن .

وعبر الكيان في بيانه عن بالغ اسفه لموقف إدارة التحرير بصحيفة الانتباهة والتي وافقت على طلب البرلمان القاضي بإرسال صحافي بدلاً عن الأستاذة هبة .

وقال الكيان أن التصرف العادل والذي كان من المفترض أن يتم هو تحفيز الزميلة هبة والتمسك بها كمندوبة أصيلة وذات خبرة وظلت تغطي أخبار البرلمان بمهنية عالية.

وناشد كيان الصحفيات المجلس الوطني وإدارة تحرير صحيفة الانتباهة بالاعتذار الزميلة هبة وإعادتها كمندوبة للصحيفة لتغطية أخبار البرلمان.

سودان برس

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق