السودانحوادث

رفض واسع لقرار منع الصحفيين من دخول البرلمان

رفض مندوبي الصحف وبعض نواب البرلمان من المستقلين قرار المجلس الوطني الخاص بمنع الصحفيين الخميس، من الدخول قبة البرلمان.

وقال بيان صادر من مندبي الصحف حصل عليه (سودان برس) انهم تفجأو اليوم الخميس، بعد وصولهم إلى مبنى المجلس الوطني بصدور قرار يقضي بمنعهم من دخول البرلمان لاداء واجبهم المهني كمناديب للصحف السياسية اليومية، وتغطية نشاطاته التي يقومون بها بصورة يومية.

ورفض نواب بالبرلمان منع مناديب الصحف من دخول المجلس الوطني، وأكد نواب نيتهم اتخاذ موقف لمواجهة القرار.

وأبلغ افراد الامن في استقبال المجلس الوطني صدور قرار بمنعهم من الدخول إلى حين افتتاح الدورة البرلمانية القادمة مطلع أكتوبر المقبل.

واستثني قرار المنع التلفزيون القومي والإذاعة السودانية ووكالة السودان للأنباء والمركز السوداني للخدمات الصحفية وقنوات “سودانية 24، الشروق” وتلفزيون الخرطوم.

وسبق قرار منع الصحفيين حظر  الصحفية بصحيفة الانتباهة “هبة عبيد” من دخول البرلمان لأداء واجبها المهني بعد نشرها خبر صحفي لم يروق لسُّلطات البرلمان.

وأبدى الصحفيين استنكارهم لمسلك البرلمان، بحرمانهم نشر أعماله إلى الرأي العام، مما يؤكد أن البرلمان لديه جوانب لا يرغب في إخراجها للعلن.

واعتبر مندوبي الصحف المنع مخالفاً للقانون والدستور الذي أتاح حضور أنشطة البرلمان حتى للعامة، وأن البرلمان مؤسسة تشريعية مناط بها الحفاظ على سيادة القانون والدستور إلا إنه وبهذه السابقة يكون أول من خرق وانتهك قوانين ولوائح وضعها بنفسه.

وأشار الصحفيون إلى أن بيان إدارة الإعلام بالبرلمان الذي استند فيه على قرار المنع بالمادة (34/1) بلائحة البرلمان التي.

وتنص على أن جلسات البرلمان متاحة لوسائل الإعلام إلا في الحالات التي يرى فيها رئيس البرلمان غير ذلك، أو بطلب من رئيس الجمهورية بأن تكون الجلسات سرية، وأن اجتماعات اللجان سرية.

وأوضح الصحفيين انهم ظلوا على الدوام يغطون أنشطة البرلمان خلال رفع جلساته لاسيما اجتماعات اللجان التي يُصرح فيها رؤساء اللجان عقب انتهاء الاجتماعات.

وأكد بيان مندوبي الصحف انهم سيتبعون كافة الوسائل الممكنة والإجراءات القانونية لاسترداد حقوقهم القانونية والدستورية في دخول البرلمان وتغطية نشاطاته.

وأكد العضو عن حركة الإصلاح الأن فتح الرحمن فضيل، رفض موقف البرلمان واصفآ السلوك بانه غريب وسيكون لهم موقف.

وأدان العضو مبارك النور تصرف البرلمان، وقال انه سلوك لا يمثل النواب، مضيفآ انهم كنواب للشعب يرفضون التضييق علي الحريات . وطالب قيادة المجلس الوطني بالسماح للأجهزه الإعلامية كافة وخاصة الصحف بتغطية كافة أعمال البرلمان دون تضييق ودون إملاءات من أي جهة.

وقال عضو البرلمان المستقل ابو القاسم برطم، أن البرلمان ينبغي ان يحمي الحريات ويدافع عنها بدلآ عن استباحها، وأشار لوجود خلل واضح يراد له ان يدفن على حد تعبيره.

وقال برطم أن الصحافة الحره تمثل صوت الشعب الصادق ومن يكشف الفساد بكل انواعه، واستغرب برطم من خشية البرلمان من الصحافه واتهم البرلمان بتعمد أبعاد الصحف لأغراض حجب الاراء المخالفه في قانون الانتخاب.

سودان برس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق