السودان

تفاصيل جديدة حول طائرة “سودانير” باوكرانيا ومخاطبات رسمية لإعادتها

قدم التجمع المهني للطيران السوداني اليوم الثلاثاء العاشر من سبتمبر خطاب رسمي الي قنصل دولة اوكرانيا بالخرطوم بخصوص طائرة “سودانير” الايرباص 320 والتي ادعى المدير العام ان الطائرة ذهبت للصيانة.
واحتوى الخطاب على ان تقوم دولة اوكرانيا بالتعاون مع التجمع المهني للطيران السوداني لمدهم بمعلومات عن الطائرة المفقودة والمساعدة في استردادها.
وقال التجمع المهني في تصريح ل(سودان برس)، أن العميلة تمت بخطة مدروسة حددت فيها الفترة الزمنية 40 يوما وتكلفة 700 الف دولار ومصاريف ادارية حوالي 100 الف دولار.
وأوضح التجمع انه حدث ماحذرنا منه وكنا نخشاه بعد تجاوز الطائرة لأكثر من شهرين ولم تعد ومازالت المصاريف الادارية بالعملة الصعبة تستنزف من شرايين الشعب الكادح. وكشف عن التكلفة التي تجاوزت الاثين مليون وثمانمية الف دولار 2800,000 وقد تتجاوز الثلاثة ملايين بالفترة الزمنية.
واتهم التجمع المهني للطيران السوداني المدير العام ياسر تيمو، بالكذب واهدار المال العام هو ومن يقوم بالتدريب علي هذه الطائرة العسكري المعاشي ابراهيم ابوسن الذي يعمل مدير تدريب علي الطائرة وفي نفس الوقت منتدب من سودانير التشغيلية الي سلطة الطيران المدني الرقابية كمدير سلام.
وكشف التجمع عن القيام بعمليات التدريب في الطائرة لمايقارب العامين مع الصرف على ذلك دون ان تدخل الطائرة المجال الجوي، مضيفا ان مايحدث يعد تداخل واضح للصلاحيات والسلطات ومهدد للسلامة والأمن الجوي.
وغادرت طائرة “سودانير” السودان منذ شهرين تحت ذريعة عودتها للعمل دون امانة مهنية او وازع مهني يحتم عدم التلاعب بالمال العام ومازالت الطائرة مفقودة الى الأن.

سودان برس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى