السودان

الأحمدي: لاتستطيع الأنظمة تجاوز العلاقات السودانية المصرية

القاهرة: سودان برس
أكد الأستاذ مجد الدين الشيخ الاحمدي رئيس حزب التيار الشبابي المستقل أن التغيير الذي شهدته البلاد في ثورة ديسمبر تغييرا حقيقيا جاء بإرادة شباب السودان وقدم فيه الشباب أعظم التضحيات عبر ثورة شعبية ادهشت العالم بسلميتها وعكست الوجه الحقيقي للسودانيين كشعب متحضر ومعلم للشعوب.

وقال الاحمدي لدي لقائه عضوية الحزب بجمهورية مصر العربية أن السودان ظلم من النظام البائد في شتي مجالات الحياة وأصبح بلدا يتلقي الإعانات والهبات في ظل الموارد البشرية والاقتصادية التي يتمتع بها.

وقال ان العلاقات الخارجية شهدت اسواء فتراتها وتعرض لاطول عقوبات اقتصادية من الولايات المتحدة الأمريكية والمجتمع الدولي مما أثر سلبا علي مناحي الحياة المختلفة.

وأشار الأحمدي إلي التقلبات في علاقتنا العربية في عهد النظام البائد والتي اتسمت بالعداء للاشقاء، مؤكدا أن العلاقات السودانية المصرية علاقات اخاء أزلية ضاربة في التاريخ ولا يمكن لأي نظام أن يتجاوز هذه الحقائق، منوها إلي ما شهدته العلاقات من توتر وصل مرحلة القطيعة في العهد البائد، داعيا الي التكامل بين البلدين الشقيقين.

وعبرت عضوية الحزب بمصر عن تأييدهم لنهج الحزب في معالجته لقضايا الوطن المصيرية وقالو أن نهج الحزب البعيد عن التشدد يمينا كان أو يسارا يمثل نهج حضاري وجذاب.

من جانبه أوضح هيثم محجوب رئيس الحزب بجمهورية مصر العربية أن عضوية الحزب كانت حاضرة ومشاركة في كل برامج ثورة ديسمبر المجيدة موكدا علي عمق العلاقات السودانية المصرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى