اقتصاد

اتحاد المخابز يكشف عن تَسرُّب (7) آلاف جوال دقيق يومياً

دَعَا اتحاد المخابز لإنشاء آلية جديدة لمُراقبة الدقيق وضبط التوزيع، ورَهِنَ انجلاء أزمة الخُبز كلياً بوجود جسمٍ رقابي فاعلٍ.

وأكّد الاتّحاد أنّ كميات الدقيق المُوزّع يومياً تبلغ (35) ألف جوال فقط بولاية الخرطوم، رغم أنّ الكمية اليومية على الورق (45) ألف جوال.

وقال الأمين العام للاتحاد، جبارة الباشا في تصريحٍ بحسب صحيفة الصيحة، إنّ ضعف الرقابة هو السبب الأبرز لتجدُّد مُشكلات الخُبز بشكلٍ مُتكرِّرٍ.

واقترح مُعالجة الأمر جذريّاً بإنشاء جسمٍ رقابي جديدٍ تكون مُهمّته ضبط توزيع الدقيق بكل المراحل حتى لا يَحدث أيِّ تَسرُّبٍ.

وأشار الباشا إلى أنّ الكميات التي يتسلّمها الاتحاد يومياً تقل بـ(7) آلاف جوال من الكمية المُقرّرة بـ(45) ألف جوال.

وألمح إلى وجود تَسرُّب للدقيق في مُختلف مراحل التوزيع، دُون أن يتّهم جهةً مُحَدّدَةً سواء الوُكلاء أو المَخابز.

الصيحة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى