السودان

محكمة البشير تحذر الإعلام من التناول السالب للقضية

الخرطوم: سودان برس – وكالات
حذرت محكمة الرئيس السابق عمر البشير في جلستها اليوم السبت بمباني معهد العلوم القضائية والقانونية، أجهزة الإعلام من التناول الذي يؤثر سلبا علي مسار القضية.

وقطع قاضي المحكمة الجنائية الخاصة بمحاكمة رئيس الجمهورية السابق المشير عمر البشير الدكتور الصادق عبدالرحمن الفكي، بحق المتهم في مراجعة الأطباء خارج السجن وأكد أنه لازال متهما.

وقال القاضي ان المحكمة سبق وان حذرت الإعلام بالتناول الذي يضر بسير القضية وان يتوخي الحذر في ذلك وتجنب ما يؤدي الي الإخلال بسيرها ومايمكن ان يثيره ذلك من فتن

وأشار  إلى أن العدالة ليس امامها منتصر او مهزوم وانما تطبق قواعد قانونية مجردة للتوصل إلى العدالة الطاهرة النظيفة ولايثنيها عن بلوغ هذا الهدف مايثار حول مسار القضية اضافة الى وجود درجات عليا من المحاكم للتحاكم امامها.

وكانت الجلسة مخصصة لسماع شاهد الدفاع الطاهر عبد القيوم وهو المراجع العام والذي ذكرت هيئة الدفاع انه خارج البلا.

وخاطبت المحكمة المجلس السيادي بمنحها الإذن لمقاضاته واتخاذ الإجراءات القانونية في مواجهته لرفضه المثول أمام المحكمة للأدلاء بافاداته كشاهد دفاع بعد رفع الحصانة عنه.

من جهتها كشفت هيئة الدفاع عن البشير عن تناقض في محضر المحكمة حول المكان الذي تم فيه العثور علي المبالغ موضوع  البلاغ.

وقدّمت هيئة الدفاع عن البشير في الجلسة التي يواجه فيها المتهم تهماً بالثراء الحرام والتعامل غير المشروع مع النقد الأجنبي ثلاث طلبات للمحكمة.

وتمثلت الطلبات في إجراء معاينة للموقع الذي ضبطت فيه الأموال بحجة وجود تناقض في محضر المحكمة حول المكان (داخل منزله وداخل مكتب ملحق بمقر اقامته).

ودعت للاعتماد على تقرير المقرر الخاص لحقوق الإنسان بشأن الحصار المفروض على السودان فيما يتعلق بالتحويلات المالية،وطالبت باتخاذ إجراء ضد بعض وسائل الإعلام باعتبار انه مضر بسمعة موكله.

واشتكت هيئة الدفاع لقاضي المحكمة من التناول الضار من الإعلام في قضية موكله. الي ذلك تواصل المحكمة جلساتها في السادس عشر من الشهر الجاري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى