الاخبارتغطياتولايات

رابطة العالم الإسلامي تقدم مساعدات عاجلة لمتضرري السيول والفيضانات بالسودان

الخرطوم: سودان برس
بتوجيه من معالي الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، دشنت الرابطة عبر مكتبها بالخرطوم اليوم الاثنين حملة الإغاثة العاجلة لمتضرري السيول والفيضانات.

ويشمل الدعم تقديم خيام الإيواء والمفارش والمشمعات والمواد الغذائية للمتأثرين في مناطق مختلفة
بولايات الخرطوم، نهر النيل، وشمال وغرب كردفان.

وحضر حفل التدشين وزير الشئون الدينية والأوقاف الأستاذ نصرالدين مفرح، وبتشريف ممثل معالي سفير المملكة العربية السعودية الشقيقة بالسودان علي بن حسن جعفر، ومفوض العمل الطوعي والإنساني بولاية الخرطوم الاستاذ مصطفى حسين، وعددا من ممثلي المنظمات والهيئات الخيرية.

وثمن وزير الشؤون الدينية والإوقاف الأستاذ نصر الدين مفرح على الدور الإنساني للملكة العربية السعودية في السودان، مشيداً بالمشروعات التي تنفذها رابطة العالم الإسلامي في البلاد.

وقال أن الدعم للمتضررين يأتي إنطلاقاً من التمسك بقيم التكافل والتراحم والتعاون بين الشعوب والأمم، وأشار الوزير مفرح الى أزلية العلاقات التاريخية والإنسانية بين السودان والمملكة العربية السعودية والإرتباط الوثيق والتعاون المشترك بين البلدين منذ أمد بعيد.

وأشاد مفوض العمل الطوعي والإنساني الاستاذ مصطفى حسين بجهود رابطة العالم الإسلامي في إغاثة المنكوبين من جراء السيول والفيضانات وقال أن ذلك العون إنعكس إيجاباً وضمد الكثير من الجراحات التي أصابات المتأثرين.

وأثنى على وقفة المملكة العربية السعودية حكومة وشعباً مع إخوانهم في السودان، ومؤكدا على إستعداد المفوضية في التعاون المستمر مع كل المنظمات العاملة في البلاد.

وتعد هذه الحملة امتدادا للمشاريع التي تنفذها الرابطة في مختلف المجالات الإغاثية والصحية والتعليمية، وغيرها من البرامج الإنسانية التي تلامس حاجة الشرائح المستهدفة.

وتأتي الحملة استمرارًا للجهود المتواصلة لخدمة الإنسانية التي تقدمها رابطة العالم الإسلامي في السودان لمساعدة المتضررين والمحتاجين والأيتام.

وتعمل رابطة العالم الإسلامي على تنفيذ عدداً من المشاريع الصحية والتعليمية والاجتماعية والتنموية بالعاصمة الخرطوم والولايات، من بينها برامج الإغاثة العاجلة لمتضرري الكوارث الطبيعية.

وفي الجانب الصحي تعمل الرابطة في مجالات الرعاية الصحية مثل عمليات القسطرة والقلب المفتوح وزراعة الكلى والمسالك البولية وإجراء عمليات العيون إضافة الى برامج التنمية الإجتماعية المتمثلة في رعاية الأيتام والأرامل ومشاريع الأسر المنتجة ضمن برامج التنمية المستدامة.

وزعت الرابطة مستحقات كفالات الأيتام بمبلغ (15.309.841) ريال (خمسة عشر مليون وثلاثمائة وتسعة ألف وثمانمائة وواحد وأربعونريال سعودي) لعدد 17850 يتيماً في ست ولايات إضافةً للعاصمة الخرطوم.

ونفذت الرابطة خلال العام الحالي حملة التوعية الصحية للحد من إنتشار جائحة كرونا، كما قامت بتوزيع السلال الغذائية على الفقراء والمحتاجين في شهر رمضان، وتوزيع لحوم الأضاحي.

وقامت الرابطة إجراء أكثر150 عملية قلب مفتوح وقسطرة للكبار والصغار، وغيرها من البرامج التي كان لها أثر بالغ فى نفوس الشعب السوداني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى