ولايات

بنسبة نجاح 76.1% .. إعلان نتيجة الأساس بالخرطوم

الخرطوم: سودان برس
بلغت نسبة النجاح شهادة التعليم الاساسي بولاية الخرطوم  ٧٦.١٪ وهي نتيجة حقيقية بدون أي معالجات حيث بلغت نسبة نجاح التعليم الحكومي ٧٣.٢٪  والتعليم الخاص ٧٩.٣٪.

فيما بلغ عدد الطلاب المتقدمين للامتحانات (١٧٥٨٥٠) الغائبون منهم بلغ عددهم (٤٨٠٧) واحرزت الطالبة أبرار أحمد عثمان الشيخ المركز الاول من محلية الخرطوم.

وهنأ والي الخرطوم الاستاذ أيمن خالد نمر تلا أسماء العشرة الاوائل وهنأ الاسر  والمعلمين الذين قهروا الصعاب وصبروا على الظروف التي صاحبت الدراسة هذا العام بسبب تفشي كورونا وتكللت بنتيجة امتحانات شهادة الاساس خالية من اي محسنات او تلاعب في النتيجة وحققت بذلك شعار الثورة حرية سلام وعدالة فرسخت اسمى معاني العدالة وسط الطلاب.

جاء ذلك خلال مخاطبته مؤتمر اعلان نتيجة امتحانات شهادة الاساس للعام ٢٠١٩م – ٢٠٢٠م.

وأعلن الوالي استمرار مجهودات وزارة التربية لاصلاح شأن التعليم وان نسبة القبول لهذا العام لا تقل عن استيعاب٧٠٪ من الناجحين واعتماد سياسة التوزيع الجغرافي للتخفيف على الاسر في ظل الظروف الراهنة.

وتعهد الوالي بالعمل مع وزارة التربية والتعليم لتحسين البيئة التعليمية  وسد النقص في المعلمين لمرحلتي الاساس والثانوي وتدريب المعلم  بعد ان اغلق النظام السابق معاهد تدريب المعلمين التي كان لها الفضل في ماضي التعليم الزاهر واستمرار النشاط المصاحب للتعليم لخلق جيل لا يقوم على التلقين انما على الابداع والتفكير

وأكد مدير عام التعليم الاستاذ محمد إبراهيم على، ان امتحانات الاساس كانت معركة حقيقية عكست قدرة المواطن السوداني على الابداع ومثلت اختباراً حقيقياً للثورة السودانية في دحر الفلول الذين حاولوا أن يصطادوا في فلذات الاسر السودانية

وقال المدير العام ان نتيجة الاساس أعطت مؤشرات مهمة ستسهم بشكل كبير في إصلاح التعليم وابرز هذه المؤشرات الدور المجتمعي المتقدم علينا وعياً وتضحية وفداءً.

كما أبرزت المؤشرات أوجه القصور في نظام التعليم ممثلة في المنهج والمعلم والبىيئة المدرسية والاسرة والاعلام وكشف المدير العام ان المعلم كان ضحية لنظام تعليمي فاشل وأن اصلاح التعليم يبدأ بتدريب المعلم تدريباً مستمراً طوال العام وزيادة جرعات النشاط الطلابي حتي تصبح المدرسة ذات بيئة جاذبة للطلاب.

ووجه مدير عام التعليم صوت لوم للاعلام من خلال دراسة لتحليل التناول الاعلامي للتعليم  واتضح من خلال الدراسة انه تناول خبري طابعه الاثارة يظهر السيئات ويخفي الايجابيات.

كما تم خلال المؤتمر قراءة تحليلية تقويمية للنتيجة من حيث القدرات العامة لكل المواد مجموعة حكومي وخاص كالاتي، التذكر ٦٠.٦٪ القدرة على الفهم والاستيعاب ٥٩٪.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى