اقتصاد

الناير : يطالب بالاعتماد على الموارد لإصلاح الاقتصاد بدلاً من المنح والقروض

 

اشار الخبير الاقتصادي د. محمد الناير إلى أن حكومة الفترة الانتقالية ظلت تعتمد على الهبات والمنح والقروض وهذا الأمر لا يحل مشكلة الاقتصاد ، وقال الناير أن انعقاد مؤتمر كبير لأصدقاء السودان في باريس في مايو المقبل يعد خطوة جيدة ونأمل في أن ينصلح حال الاقتصاد الوطني ويرى أن هذه الخطوة تحتاج للاعداد الجيد من قبل وزير المالية لكي لا يتم تجاهل احتياجات السودان كما حدث في السابق ،مشيرا إلى أن مؤتمر باريس وغيره من المؤتمرات السابقة والوعود المتكررة فإن السودان لم ينال منها شيئا، ولن يوفي المجتمع الدولي حتى وإن وعد .
وطالب الناير الحكومة بالاهتمام بخيرات الوطن الداخلية حتى أن السودان يتمتع بالكثير من الموارد الضخمه التي تسهم في إصلاح الاقتصاد الوطني .
ويرى الناير أن في حال استمرار الحكومة في اتخاذ السياسة الداخلية لإرضاء صندوق النقد الدولي في ظل تجاهل ما يقل عن 80% من خيرات السودان فلن ينصلح حال الاقتصاد السوداني.
واكد الناير ان حكومة الفترة الإنتقالية تعمل على تضيع الوقت، وعليها خلق توازن في الميزانيين الداخلي والخارجي .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى