حوادث

جثمان ببطاقة هوية ، وتجهيز 23 جثمان الدفن بينهم إمرأة واحدة

متابعات - تام

 

قضية مشرحة مستشفى التمييز :

أفاد تقرير ميداني معد من قبل لجنة إعتصام مستشفى التمييز بالامتداد، أنه تم العثور على بطاقة تدلل على صاحب إحدى الجثث المقيدة كمجهولة هوية، البطاقة تحمل اسم : سامي يوسف عبد الله .

وذكر التقرير أن عملية تشريح الجثامين قد تواصلت في التاسعة من صباح اليوم الاثنين بحضور هيئة التشريح و غياب وكيل النيابة المختص، وغياب ضباط شرطة الأدلة الجنائية .

وفي التفاصيل ورد انه تم فتح ( الحاوية) الثلاجة الخارجية عند الساعة العاشرة ونقل عدد 13 جثمان لصالة التشريح، ثم راجعت ثلاثة جثامين لعدم وضوح البيانات في ديباجة التعريف الخاصة بها، عليه خضعت 10 جثامين فقط لعملية التشريح .

الجثامين التي تم تسريبها اليوم لتسعة ذكور وانثى واحدة، منهم 9 مجهولي الهوية وواحد معه بطاقة هوية .

بهذا العدد يكون عدد الجثامين التي تم تشريحها حتى الآن 25 من أصل 180 جثمان ، يذكر التقرير أن ذوي اثنين من المتوفين رحمهم الله قد استلموا الجثامين بينما تم تجهيز 23 جثمان آخر الدفن .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى