اقتصاد

وزير المالية يتخذ حزمة من الاجراءات

 

أعلن وزير المالية السوداني دكتور جبريل إبراهيم بأن بلاده تعمل على سن قوانين و إجراءات للتخلص من الدولار الجمركي بصورة نهائية وقال في مؤتمر صحافي عقده في وقت سابق أن الدولار الجمركي (بدعة في الاقتصاد السوداني تم توريثه من النظام السابق) وأشار إلى وجود دراسات تعكف عليها الحكومة عبر مختصين بوزارة المالية والوزارات ذات الصلة لتوحيد سعر الصرف في كل المنافذ .
ففي مارس الماضي أعلنت الحكومة الانتقالية زيادة الدولار الجمركي بنسبة 33 في المئة ، من 15 جنيهاً إلى 20 جنيهاً ؛ وفي مطلع أبريل الماضي طبقت هيئة الجمارك زيادة أخرى على قيمة الدولار الجمركي بنسبة 40 في المئة لتصبح 28 جنيهاً بدلا من 20 جنيهاً .
الدولار الجمركي خاص بالرسوم الجمركية على السلع الواردة من الخارج إذ تفرض البلاد سعر الرسم بهذه القيمة التي تتاثر بها الكثير من السلع الاستهلاكية بفرض هذه الجمارك في السوق فتتأثر بها أسعار السلع للمستهلك النهائي.
يرى المراقبين بان دكتور جبريل وزير المالية من خلال وجوده على راس وزارة مهمة كالمالية يحاول ايجاد حلول جذرية للازمات الاقتصادية التي ضربت البلاد ويطرق كل الابواب للتغلب عليها ومع ذلك فإنّ هناك قوة ظلامية ثالثة في الحكومة غير مهتمة بان يسود الاستقرار السياسي والاقتصادي والامني في السودان من خلال ممارساتها الفاضحة والواضحة وإستفزازاتها المتكررة والتخريب المستمر فهم على الدوام يحاولون زرع الفتنة بخلق إنقسامات بين المكونيين (العسكري والمدني) ويختلقون الازمات لتعطيل تنفيذ إتفاقية السلام وإغراق السودان في الفوضى والاضطرابات الامنية والعسكرية وخلق الفوضى الخلاقة وتعكير صفو الاجواء السياسية والاقتصادية والامنية في السودان .
من جانبها اكدت الدكتورة إنصاف إدريس ابوبكر استاذة الاقتصاد والمحللة الاقتصادية بانّ دكتور جبريل يريد ان يقوم بإصلاحات جذرية ويحلحل كثير من القضايا والعقبات الاقتصادية التي ارهقت كاهل المواطن السوداني إلاّ انّ هناك قوة لها مصالح بان تظل الاوضاع (هكذا) ولا تريد الاصلاح للاقتصاد السوداني ان يتعافى وينهض من كبوته وبالتالي تختلق هذه الازمات والإشكالات حتى لا تتم مثل هذه الاعمال الجليلة التي تصب في مصلحة الوطن والمواطن .
واشارت دكتورة إنصاف بانّ هذه القوة تعمل كذلك على عرقلة سلام جوبا لانّ هذا السلام سيكون خصماً على مصالحها الخاصة وبالتالي تعمل جاهدة لاجهاضه وباي ثمن .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى